الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس

الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس ، علي الرغم من وجود علاقة تربط بين كل من طريقة التدريس و اسلوب التدريس و استراتيجية التدريس إلا ان لكل مفهوم مدلوله و معناه الخاص  

و يمكن القول أن طريقة التدريس هي مجموعة من الاجراءات التي يتبعها المعلم من أجل تحقيق أهداف محددة ، و الأسلوب هو الكيفية و الذي يتناول بها المعلم طريقة التدريس ، أما الاستراتيجية فهي سياق مكون من مجموعة من طرق التدريس 

مما يجعل مصطلح استراتيجية اعم و أشمل من  مصطلح طرق التدريس و مصطلح أساليب التدريس 

الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس

قد يهمك التعرف علي : 

كيفية تطبيق استراتيجية العمل الجماعي و أهم مُميزات و عيوب و أهداف هذه الإستراتيجية التعليمية

الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس

طريقة التدريس 

طريقة التدريس هي مجموعة من الاجراءات و الخطوات المتسلسلة و التقنيات التي يستخدمها المعلم من أجل تحقيق مجموعة من الأهداف التربوية و الأهداف التعليمية المحددة 

و تختلف طريقة التدريس من معلم لأخر حيث أن لكل نعلم طريقته و مهاراته التي تميزه عن غيره ، كما أنها تختلف وفقاً للامكانيات المتوفرة للمعلم ، و وفقاً لاختلاف البيئة التعليمية ، و كذلك تتغير وفقاً لاختلاف طبيعة الطلاب 

و عند التدريس يجب علي المعلم أن يأخذ بعين الاعتبار النقاط التالية : 

  1. لا يوجد طريقة مثالية تماماً في طرق التدريس ، حيث تحتوي كل طريقة علي مزايا و عيوب 
  2. طرق التدريس تكمل بعضها البعض و من الخطأ النظر اليها علي أنها متعارضة 
  3. لا توجد طريقة تدريس واحدة تناسب جميع الأهداف المراد تحقيقها 
  4. و لا يوجد طريقة واحدة تناسب جميع المواضيع و يمكن تطبيقها علي جميع المواد و جميع الطلاب 
الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس

تعرف كذلك علي : 

أهمية و فوائد استراتيجية التعلم باللعب و أنواع الألعاب التي يُمكن إستخدامها في هذه الإستراتيجية

أسلوب التدريس 

أسلوب التدريس هو الكيفية التي يتناول بها المعلم طريقة التدريس بسلوك يميزه عن غيره من المعلمين ، أي أنه الاسلوب الي يستخدمه المعلم في تطبيق طريقة التدريس ، و هذا ما يجعل أسلوب التدريس يرتبط بالصفات الشخصية للمعلم 

و معني ذلم أنه لا يوجد قواعد محددة لاساليب التدريس ينبغي علي المعلم إتباعها أثناء التدريس ،و ذلك لأن طبيعة أسلوب التدريس يرتبط باصفات الشخصية للمعلم و تعبيراته اللغوية و حركات جسده ، و تعبيرات و جهه و انفعالاته داخل الفصل ، و نغمة صوته ، مما يميز كل معلم غيره ، و لذلك يتميز اسلوب التدريس الذي يتبعه و تتحدد طبيعته و أنماطه 

الفرق بين الطريقة والأسلوب والاستراتيجيةفي التدريس

اقرا أيضاً : 

استراتيجية مثلث الاستماع خطواتها و كيفية تنفيذها و أهم مُميزات و فوائد التعليم النشط بشكل عام

استراتيجية التدريس

استراتيجية التدريس هي سياق من الاجراءات و طرق التدريس الخاصة و العامة و طرق التدريس المتداخلة التي يتبعها المعلم من أجل تحقيق مجموعة من الأهداف المخطط لها مسبقاً بكفاءة عالية في ظل الامكانيات المتوفرة و الامكانيات المحدودة 

و تتصف استراتيجية التدريس بالمرونة و القابلية للتعديل و التطوير لتتناسب مع المواقف التعليمية و تلبي احتياجات الطلاب التعليمية و الوجدانية 

تتمركز استراتيجيات التدريس حول الطالب و تعتمد علي إيجابيته في العملية التعليمية ، كما تعمل علي تطوير مهارات التفكير لدي الطلاب ، و تضيف جو من المتعة و التجديد داخل الفصول التعليمية مما يعمل علي كسر الملل و الرتابة لدي الطلاب ، و تنمية رغبتهم في التعلم و البحث و المعرفة  

 

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
نشر :

اترك تعليق

بريدك الاكتروني لن يكون ظاهرا

0

للاعلي

X
بدأ المحادثة
تحتاج مساعدة
مرحبا بكم في وسيلتي التعليمية يمكنك بدا المحادثه معنا الان