متي تستخدم استراتيجية جيقسو
متي تستخدم استراتيجية جيقسو

متي تستخدم استراتيجية جيقسو ،هي أحد استراتيجيات التعلم وتقع تحت بند طرائق  التعليم الجماعي، ويعود ابتكار الاستراتيجية إلى الدكتور إليوت اورنوسون في عام 1971 ميلادية، مع مجموعة من طلاب التخرج في جامعة تكساس بهدف عمل ربط ،ودمج بين المادة العلمية المستهدفة بالتطبيق ،والتي عبرها يتم التعرف على متي تستخدم استراتيجية جيقسو .

ما هي استراتيجية جيقسو

هي أحد استراتيجيات التعليم الجماعي والتي تقوم على التقسيم للمجموعات الطلابية إلى مجموعات مصغرة، للمساهمة في تنمية روح العمل الجماعي والتعلم  الجماعي في حد ذاته يحمل المتعلمين مسؤولية تعلم بعضهما البعض داخل عملية التعلم في شكل ترابط، ويفعل الدور الإيجابي للمتعلم في عملية التعلم والمشاركة الصفية للتعلم والقضاء على سلبية بعض الطلاب داخل المجموعات الثابتة والتجزئة للمهام المطلوبة من المتعلمين كبديل عن التنفيذ بشكل كامل، أو عدم التسبب بإرهاق المتعلم داخل عملية التعلم وتحمله العبء كاملا ،ما يؤدي إلى النفور من التعلم نفسه أو التسرب منه ،أو حتى عدم الاستعداد أو وجود الدافع نحو عملية التعلم واتمامها كما يجب.

ما هي استراتيجية جيقسو
ما هي استراتيجية جيقسو

اقرأ أيضا

تعريف استراتيجية نموذج فراير

دور المعلم في تطبيق استراتيجية جيقسو

– لابد وأن يقوما لمعلم بتوفير كل متطلبات عملية التطبيق، والتنفيذ للاستراتيجية داخل الغرفة الصفية

– عمل التقسمات الخاصة بالتعلم الجماعي ما بين المتعلمين ،مع مراعاة ان تكون الجماعات غير متجانسة في القدرات العقلية والتحصيلية ،ومراعاة لمبدأ الفروق ال فردية في التعلم

– التأكيد على تشجيع المتعلمين في النقاش والحوار الخاص بتطبيق الاستراتيجية .

– التنقل بين المجموعات الطلابية في شكل من أشكال الإشراف، والتوجيه يتخلله مجموعة من الأسئلة للمساهمة في فهم التطبيق وفهم المادة العلمية ،والتحقق من سير التطبيق ،كما يجب أن يكون ساعيا بذلك لتحقق الأهداف المرجوة من العملية التعليمية بشكل عام، أو الخاصة باستراتيجية جيقسو.

– اجراء تقييم للمتعلمين عبر اختبار قصير للمتعلمين للوقوف على مدى تحقق أهداف الاستراتيجية ،والفهم للمادة  التعليمة التي كانت مطروحة عبر تطبيق الاستراتيجية.

دور المعلم في تطبيق استراتيجية جيقسو
دور المعلم في تطبيق استراتيجية جيقسو

اقرأ أيضا

طريقة استخدام استراتيجية القفل والمفتاح

متي تستخدم استراتيجية جيقسو في التعليم

تستخدم استراتيجية جيقسو في حالة الرغبة في تقسيم المهام التعليمية، ما بين المتعلمين، وعدم القاء العبء كاملا على متعلم واحد بمهمة واحدة لكل متعلم ،بل يمكن أن تتقاسم المجموعة الواحدة المهمة ما يساهم في التحقيق لأهداف عملية التعلم الجماعي ،والعمل على مراعاة الفروق الفردية بين المتعلمين ،ودعم الثقة بالنفس في عملية التعلم بدلا من توتر المتعلم وخشيته منا لفشل لأنه بمفرده في مواجهة النجاح والفشل مع المعلم ،وهو ما يقد يكون سببا مباشرا في نفور المتعلم من عملية التعلم.

متي تستخدم استراتيجية جيقسو في التعليم
متي تستخدم استراتيجية جيقسو في التعليم

اقرأ أيضا

استراتيجيات التعلم باللعب

خطوات تطبيق استراتيجية جيقسو

– يقوم المعلم بعمل التقسيمات الطلابية  على أن تكون ،ما بين خمسة إلى ستة طلاب في المجموعة الواحدة بشكل غير متجانس في المستوى الفكري أو التحصيلي.

– يقوم المعلم باختيار قائد لكل مجموعة من مجاميع التعلم ،ويكون أكثرهم في النضوج والوعي .

– يقوم المعلم بتقسيم المحتوى الدراسي المستهدف بالتطبيق من خلال استراتيجية جيقسو  إلى خمسة أو ستة فقرات للمجموعة الواحدة، أي أن كل طالب يكون له فقرة أو وتوزع الفقرات في شكل أوراق عمل لكل طالب ورقته ،ويفضل كتابة اسم المتعلم على ورقة العمل الخاصة به ،واعطاء الطلاب الوقت الكافي للقراءة لمحتوى ورقة العمل الخاصة به ولا حاجة للحفظ فقط قراءة بفهم متأني.

– يقوم المعلم بالطلب من كل المجموعات أن يقوم كل طالب معه نفس الفقرة ،من كل المجموعات لتشكيل مجموعة خاصة بهم أي أن كل المتشابهين في ورقة العمل الواحدة لهم مجموعة أخرى

– يقوم المجموعة معا بمناقشة ما جاء في ورقة العمل الخاصة بهم، وتبادل للخبرات التعليمية فيما يخصها ،والاتفاق على كيفية شرحها لزملاء المجموعات الأصلية التي كانوا بها، ليعودوا بعد ذلك للمجموعات الأصلية السبقة التحديد، والتقسيم من المعلم

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X