كيفية استخدام استراتيجية القفل والمفتاح

كيفية استخدام استراتيجية القفل والمفتاح، استراتيجية القفل والمفتاح يتم تطبيقها عن طريق استخدام عدد من الخطوات البسيطة التي تعتمد على مهارة المعلم أو المراقب، وقدرة الطلاب على التركيز فالاستراتيجية يمكن أن يقوم الطالب بفهمها سريعا ولكن على شرط أن يكون بكامل تركيزه وفور أن يدخل الطالب في أجواء الاستراتيجية يرى أنها أقرب إلى لعبة تصلح لتسلية الوقت خاصة أن الطالب على عكس طرق التعلم التقليدية التي من الممكن أن يفشل الطالب في إجابة السؤال بسبب جهله للإجابة أو عدم تذكره وهو ما يجعل الطالب خائفا من التفاعل مع أقرانه على العكس تماما يحدث في تلك الاستراتيجية ولكن يعتمد ذلك على مهارة المعلم في إدارتها.

قد يهمك ايضاً: استراتيجية الدراسات المستقلة

كيفية استخدام استراتيجية القفل والمفتاح

  • يقوم المعلم بإعداد نماذج مجسم ومغلفة حراريا لمجموعة من الأقفال والمفاتيح.
  • يقوم بتجهيز مجموعة من الأسئلة وإجاباتها ويثبت الأسئلة على الأقفال والإجابات على المفاتيح ثم تثبت الأقفال على اللوح السبوري.
  • يتم بعثرة المفاتيح على طاولة المعلم بطريقة الرؤوس المرقمة أو بترشيح طالب من كل مجموعة يقوم الطالب باختيار أحد الأقفال ثم يبحث عن إجابتها من المفاتيح المبعثرة.

تعرف ايضا على: استراتيجية المحاضرات والمناقشات للتعليم الجماعي للكبار

  • عقب النجاح في الخطوة السابقة يقوم بأخذ المفتاح ووضعه في ميدالية المجموعة وهكذا.
  • في نهاية الدرس يتم عد المفاتيح في ميدالية كل مجموعة لاختيار المجموعة الفائزة.
  • أما الأقفال الكبيرة الحجم فتحتوي على أسئلة قدرات تستخدم للمنافسة بين المجموعات.
  • يمكن أيضا كوسيلة التحفيز ف الطالب ذو المستوى المتوسط والمتدني يختار له المعلم قفل ذو لون معين ومميز من قبل المعلم.

استراتيجية القفل والمفتاح

  • استراتيجية القفل والمفتاح لا تعد من الاستراتيجيات التي تهدف إلى ترفيه الطالب في المقام الأول.
  • هي استراتيجية تعليمية تعتمد على خبرة المعلم في المقام الأول من حيث تقييم كل الطلاب التي لديه في الفصل.
  • يجب على المعلم أن يدرك مستويات طلاب الفصل حتى لا يضع الطالب الذي لا يزال مستواه ضعيف في موقف محرج بين المجموعة.
  • استراتيجية القفل والمفتاح ابتكار حديث نتيجة لوجود فكرة المفتاح والقفل منذ الحضارات القديمة وتعد الاستراتيجية تطوير لتلك الفكرة.

أهداف استراتيجية القفل والمفتاح

  • تهدف الاستراتيجة إلى تنويع استراتيجيات التدريس ولا يقتصر الهدف على التنويع فقط بل إضافة المتعة حتى لا يشعر الطالب بالملل.
  • يكون نتيجة تكرار الاستراتيجيات أو نتيجة لاستخدام الطريقة التقليدية للتعلم التي لا تساهم في تأهيل الطالب إلا لاستقبال للمعلومات.
  • تهدف أيضا إلى الارتقاء بالمستوى التحصيلي للطلاب والطالبات فالأمر لا يقتصر على فهم الدرس الذي تم شرحه فقط.
  • بل يجب أن ينمي الطالب مهاراته الخاصة بالتلقي حتى يستطيع الإفادة من المعلومات في باقي المواد.
  • تعتبر استراتيجية القفل والمفتاح من الاستراتيجية التي تضع هدف مهم لها لا يتواجد في معظم الاستراتيجيات الأخرى.
  • تصلح لتعزيز الثقة بالنفس لدى الطالبة والطلاب هو ما يفتقده العديد منهم بسبب انشغالهم في التعليم دون تطوير الجوانب الأخرى.

اقرا ايضا: متي تستخدم استراتيجيه تدوين الملاحظات

  • مثل تطوير الذات والثقة بالنفس الأشياء التي سوف يحتاجونها حال الانتهاء من التعليم.
  • تتيح الاستراتيجية للطالبة أو الطالب الفرصة بمتابعة وتقييم مستواها وهي من الأمور الهامة.
  • لأن العديد من الطلاب يعانون من عقدة الاضطهاد مدعين أن المعلم يقوم باضطهادهم بسبب أمور جانبية لا تتعلق بالتعليم.
  • تعد الاستراتيجية خير مثال للانتهاء من تلك الأفكار الخاطئة التي يتم زرعها داخل عقل الطالب ولا ينال منها شيء سوى التشكيك في قدرات المعلم وعدم القدرة على مواكبة شرحه وأفكاره لأسباب في أغلب الأوقات لا تكون إلا في عقل الطالب.
يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X