خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك

خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك إنها تقنية نمت في ضوء التعلم التعاوني النشط وتعتمد على التفكير الذي تكون فيه مشاركة الطلاب فعالة، وتطوير مهارات الاتصال حيث يقسم المعلم الطلاب إلى مجموعات، تتكون كل مجموعة من 4 طلاب.

وتتكون استراتيجية المناقشة التعاونية (فكر زواج شارك) من ثلاث خطوات:

مراحل استراتيجية فكر زاوج شارك

خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
  • يذكر الطلاب المحتوى.
  • يناقشون الأفكار قبل مشاركتها مع المجموعة بأكملها. ويقدم هذا النهج طقس “وقت التفكير” والتفاعل مع الأقران.
  • يهدف إلى مساعدة الطلاب على معالجة المعلومات وتطوير مهارات الاتصال وتحسين التفكير.

فوائد استراتيجية فكر زاوج شارك

  • يمكنك تطبيقه على أي عدد من الطلاب.
  • انها سهلة في التطبيق وممتعة للطلاب.
  • يُمنح الطالب وقتًا للتفكير بنفسه.
  • تمنحه الفرصة للتخطيط بصوت عالٍ مع أحد زملائه.
  • تعزيز إحساسه بالمشاركة في عملية التعلم.
  • ويشمل مشاركة أهم عدد من الطلاب داخل الفصل.
  • ينمي التميز الأكاديمي ويقبل المشاركة مع الأقران.
  • ليس من السهل نسيان المعلومات.
  • أثناء مناقشة الطلاب لأفكار جديدة تساعده على تصحيح المفاهيم الخاطئة في معرفتهم السابقة.
  • تساعد هذه الاستراتيجية في التغلب على عدد من المشاكل ومنها:
  • قيام عدد محدود من الطلاب للمشاركة.
  • قلة الوقت المتاح للطلاب للتفكير.
  • يتوقف الطلاب عن التفكير في السؤال بأسرع ما يمكن لأن الطالب قرر الإجابة.

أساسيات تطبيق استراتيجية فكر زاوج شارك:

خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
  • مرحلة التفكير.
  • فترة الزواج.
  • مرحلة المشاركة.

خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك

1 – يقسم المدرس الطلاب إلى فريقين من الطلاب بحيث يجلس اثنان منهم وجهاً لوجه أو بجانب بعضهم البعض.

2- يسأل المعلم سؤال مرتبطة بالدرس أو مشكلة مفتوحة ويطلب من الطلاب التفكير

لفترة معينة من الوقت، يفكر كل منهم بشكل مستقل (دقيقة أو دقيقتين)، ولا يُسمح لهما بالتجول في الفصل أو التحدث أثناء تفكيرهما.

 يطلب المدرس من الدارسين التزاوج ومناقشة ما يفكرون به (لا يتعدى المزاوجة 3 دقائق).

يطلب المعلم من جميع أعضاء المجموعة المشاركة وتسجيل حساب واحد للمجموعة.

 يختار المعلم عشوائياً طالبة من المجموعة لتمثيلها عند الإجابة على السؤال.

سؤال، ويجعل كل طالب يرغب في أن يتمكن المعلم من طرحه.

نظرًا لأن الطلاب لديهم الوقت للتفكير في الحل ثم مشاركته مع زميل ورؤية وجهة نظر خاصة.

 فسيكونون أكثر ميلًا ويقل خوفهم من مشاركة المعلومات مع مجموعة أكبر.

كما أنه يمنحهم الوقت لتغيير الحل، إذا لزم الأمر، ويقلل من الخوف من إعطاء إجابة “خاطئة”.

 استراتيجية فكر زاوج شارك

خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك
خطوات استراتيجية فكر زاوج شارك

هي استراتيجية التفكير والتكامل والمشاركة اطلب من كل طالب التفكير بشكل فردي لمدة 1-2 دقيقة

ويمكن أن يزيد الوقت أو ينقص بما يتفق مع درجات المعلم، يمكن أن يستغرق التفكير دقائق بعد عملية التفكير الفردي لكل طالب.

ويشارك طالبان ويتبادلان مشاركتك داخل المبادرة والاتفاق على إجابة عامة.

 يشارك جميع أعضاء الفريق الأربعة في الحل في ضوء ما وجده في الخطوة السابقة.

وتتلخص أهمية وخطوات استراتيجية فكر زاوج شارك في الآتي:

 تشجع على المشاركة المشتركة.

تشجع التعلم المتبادل بين الناس.

 توفر فرصة للتفكير الفردي (دون مقاطعة من قبل أي شخص). بصمت لمدة دقيقتين لا تطلب من زميل، أن يساعده.

 لا تطلب المساعدة ولا ترفع يدك فكر مع زميل في الفصل ثانيًا ويقدم كل طالب أفضل أفكاره لزميل آخر في الفصل.

 وبالتالي السبب لماذا اختار هذا المفهوم أو الحساب لمدة دقيقتين لكل منهما وأنهما متفقان على إجابة واحدة.

فكر مع مجموعتك.

تشارك كل مجموعة ثانية فكرتها مع زوج آخر، وتشرح سبب اختيارهم لهذه الإجابة (دقيقتان لكل زوج).

أعرض مشاركتهم وبالتالي أسباب اختياره من خلال تعيين متحدث للمجموعة.

مزايا أخرى لتطبيق استراتيجية فكر زاوج شارك:

  1. تمنح الطلاب فرصة التحرك والفاعلية في عملية التعلم، مما يساعدهم في الحفاظ على تأثير التدريب.
  2.  ساعدهم في اختبار أفكارهم قبل تنفيذها أمام الصف.
  3.  رفع مستوى الوعي بالإنجاز وتطوير مستوى عقلية أفضل.
  4. يساعدك وقت التفكير على الخروج بأكبر عدد ممكن من الأفكار والإجابات المختلفة.
  5.  تساعد الطلاب على توسيع معرفتهم أثناء المناقشات الثنائية والجماعية. كما أنها تزيد من دافعهم لاكتشاف ثقة الطلاب وتطويرها ويمكّن الجميع من المشاركة بدلاً من عدد محدود من المتطوعين في المناقشات الروتينية.
يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X