تعريف وخصائص وأهداف استراتيجية التعلم الفردي وأهم أنماط هذه الإستراتيجية الرائعة
استراتيجية التعلم الفردي

استراتيجية التعلم الفردي هي استراتيجية قديمة جدا، فقديما كان كل فرد يعتمد على نفسه في الحصول على التعليم، فلم يكن هناك مدارس وقتها بسبب قلة عدد السكان وقتها، فكان كل شخص يحصل على قدر من التعليم بنفسه يتناسب مع قدراته الفردية، ثم مع التطور الحضاري نشأت المدارس و الجامعات، و حديثا تم الإعتماد على التعليم الفردي مرة أخرى لمراعاة الفروقات الفردية بين المتعلمين.

تعرف على: استراتيجية جدول المعرفة

تعريف استراتيجية التعلم الفردي

هذه الإستراتيجية تعتمد على تدريب المتعلم على الإعتماد على نفسه في تحصيل المعلومات الدراسية، حيث تتيح له العمل منفردا عن باقي زملائه لتحقيق أهدافه الخاصة التي تتناسب مع قدراته الفردية و التي تختلف عن أهداف غيره من الطلبه، ثم بعد ذلك يتم تقييم الطالب و إعطائه التقدير الذي يتناسب مع مستواه التعليمي.

خصائص استراتيجية التعلم الفردي

خصائص استراتيجية التعلم الفردي
خصائص استراتيجية التعلم الفردي

1- هذا النوع من التعليم فعال جدا، حيث أنه يعتمد على المستوى الفردي لكل طالب، كما أنه يراعي الفروقات الفردية بين المتعلمين.

2- ما يميز هذا النوع من التعليم أنه يتضمن تطبيقات حياتية.

3- يقوم على أساس مبدأ الخطو الذاتي.

4- هذه الإستراتيجية تعتمد بشكل أساسي على المتعلم.

5- المتعلم يعتمد على نفسه و هو من يوجه نفسه للوصول للأهداف التعليمية.

قد يهمك: استراتيجية المساجلة الحلقية

أهداف استراتيجية التعلم الفردي

أهداف استراتيجية التعلم الفردي
أهداف استراتيجية التعلم الفردي

1- يهدف هذا النوع من التعليم إلى تقديم منهج تعليمي يتناسب مع كل طالب و ميوله و إهتماماته و ما يريد أن يتعلم.

2- تهتم هذه الإستراتيجية بمدى استعداد المتعلم لتحقيق الأهداف التعليمية التي يرجوها، و هذا الأمر لابد من التأكد منه قبل البدء في العملية التعليمية.

3- تساعد في جعل الطالب أكثر إعتمادا على نفسه، فهو يعتمد على نفسه تماما في العملية التعليمية، مما يجعله قادر على مواجهة ظروف الحياة في المستقبل معتمدا على ذاته.

4- تهدف هذه الإستراتيجية إلى توفير كافة الأدوات التعليمية التي تناسب قدرات كل طالب.

5- تهدف هذه الإستراتيجية إلى محاولة حل مشكلة الإنفجار المعرفي.

6- تهدف لتنمية نقاط القوة لدى كل متعلم، فيحاول أن ينميها و يستغلها حتى يحقق أهدافه التعليمية.

7- يتم تعريف الطالب بالطرق التي يمكنه من خلالها أن يتعلم و كيف يتعلم.

إقرأ أيضاً: استراتيجية الرؤوس المرقمة

أنماط التعليم الفردي

أنماط التعليم الفردي
أنماط التعليم الفردي

1- نمط التعليم بإستخدام الكميوتر

فيمكن إستخدام الحاسب الألي في هذه الإستراتيجية التعليمية، فيستخدم في التعليم الخصوصي و هو في حالة كان المتعلم يتلقى دروسه عن طريقه، أو في التدريب على ما يتعلمه الطالب، أو يمكن إستخدامه في عمل محاكاة أو في إستعمال بعض الألعاب التعليمية التي تدرب الطالب على ما يتعلم.

2- نمط التعليم الموجه

حيث يتفق كلا من المعلم و المتعلم على الأهداف التعليمية و المدة الزمنية لإتقانها، فيقوم المعلم بتقسيم المنهج لعدة أجزاء و يعتبر كل جزء منها مستوى تعليمي، و عندما يقوم المتعلم بإتقان مستوى منها ينتقل للمستوى التالي.

3- نمط التعليم المبرمج

حيث يتم تقسيم المنهج و تنظيمه في صورة برنامج إلكتروني يتفاعل المتعلم مع هذا البرنامج الذي يضمن إتقان المتعلم للمرحلة التي يتعلمها و لا يتم إنتقاله للمرحلة التالية إلا بعد إتقانه لسابقتها.

تعرف على: استراتيجية القفل و المفتاح

دور المعلم في استراتيجية التعلم الفردي

1- لابد من أن يكون قادر على تمييز الفروقات بين المتعلمين ويراعيها جيدا، و يتعامل مع كل منهم بالطريقة المناسبة.

2- يقوم المعلم بتدريب المتعلمين على الوسائل التي يتم إستعمالها في العملية التعليمية مثل البرامج الإلكترونية.

3- يقوم بتقسيم المادة التعليمية وتنظيمها وترتيبها.

4- يعمل كمشرف على المتعلمين و كمستشار لهم يقوموا بأخذ رأيه حول ما يعترض طريق العملية التعليمية.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X