المتعلم والنظرية البنائية في تدريس العلوم وصفات المعلم البنائي
النظرية البنائية في تدريس العلوم

النظرية البنائية في تدريس العلوم، النظرية البنائية للتعلم هي نظرية تؤكد على أهمية بناء المتعلمين، ليتم بعد ذلك إعادة بنائهم للمعاني الخاصة وأفكارهم المتعلقة بالعالم من حولهم، فالخبرة دائما ما تتطلب إثارة جميع الحواس عند المتعلم حتى يقوم بالحصول على تعلم هادف ويمكن وصف البنائية عن مثل قديم ينتمي للحضارة الصينية ويحمل أهدافها وهو أسمع وأنسى، أرى وأتذكر، أعمل وأفهم وتعد النظرية البنائية في التربية جزء من التفكير الجديد الذي ينسب إلى بياجيه، وتعتبر طريقة تدريس مثالية لمجالي العلوم إضافة إلى مجال الرياضيات بصفة خاصة، والمجالات المعرفية الأخرى.

قد يهمك ايضا: برامج الكترونية تعليمية

النظرية البنائية في تدريس العلوم

  • أولا محتوى التعلم يكون مخزن في صورة مهام أو مشكلات حقيقية ذات صلة بواقع التلاميذ وحياتهم.
  • ثانيا الأهداف التعليمية دائما ما تصاغ في صورة أغراض عامة تحدد بصورة إجرائية من خلال التفاوض الاجتماعي بين المعلم والمتعلم.
  • ثالثا استراتيجيات التدريس دائما ما تعتمد على مواجهة الطلاب بموقف مشكل حقيقي في محاولة لإيجاد حلول له.
  • إضافة إلى القيام بالتنقيب والتقصي والتفاوض الاجتماعي حول تقويم وتحديد أكثر هذه الحلول فعالية.

تعرف ايضا على:وسائل تعليمية للحروف العربية لرياض الاطفال 

  • رابعا الوسائط التعليمية، تقوم بالتركيز على استخدام الوسائط المتعددة التفاعلية التي يتم التركيز خلالها على دمج وتوظيف كل من عناصر الصوت والصورة والنص والرسومات البيانية والتوضيحية.
  • هو ما يسمح للمتعلم  في النهاية بالقيام بالتفاعل والدخول في مسارات متعددة للتعلم.
  • خامسا التقويم دائما ما لا يقبل البنائيون نمط تقويم مرجعي، ويكون الاعتماد على التقويم الحقيقي أو التقويم البديل، والتقويم الذاتي.

المتعلم والنظرية البنائية في تدريس العلوم

  • المتعلم دائما ما يلعب دورا نشطا وفعال في عملية تعلمه، ويمتد نشاطه حتى بعد التعلم لمرحلة تقويم تعلمه ذاتيا.
  • أكد على ذلك جان بياجيه  حين قال: حتى تفهم لا بد لك أن تكتشف، وتعيد بناء ما تعلمت
  • يصبح ذلك متاحا عندما تؤهل المتعلم للإبداع والإنتاج، وليس التكرار.

انواع المتعلمين

  • المتعلم المبدع
  • المتعلم النشط
  • المتعلم الاجتماعي

المتعلم المبدع The creative learner

  • دائما ما تكون المعرفـة بجانب الفهـم ليبتـدع الطالب، حيث أن الطلبة المتعلمون يحتاجون لأن يبتدعوا المعرفة، ولا يكفي بافتراض دورهم النشط فقط.

المتعلم النشط The active learner  

  • دائما المعرفـة والفهـم يكتـسبان بنـشاط، والطالــب المــتعلم ينــاقش ويحــاور، ويطــرح أســئلة.
  • يقوم بوضع فرضـيات بغرض التنبؤ والتفسير، ويستقصى ويتحــرى علميا ويأخــذ مختلــف وجهـات النظر بدلا من الأعمال الروتينية مثل القراءة والسماع.

المتعلم الاجتماعي The creative learner

  • دائما ما يكون الطلبة المتعلمون يحتاجون لأن يبتدعوا المعرفة، ولا يكفي بأن يتم افتراض دورهم النشط فقط.

صفات المعلم البنائي

  • دعم الفضول الطبيعي لدى المتعلم.
  • القيام بتشجيع الحوارات بين المتعلمين.
  • تمثيل أحد مصادر التعلم، وليس المصدر الواحد.
  • القيام بتشجيع الاستقصاء، وروح الاستفسار، والتساؤل.
  • يعطي الطلاب فرص حقيقية لبناء معرفة جديدة وفهم أعمق.
  •  أن يمتلك القدرة على أن ينظر للمتعلم على أنه صاحب إرادة.
  • أن يضع دائما في اعتباره طريقة تعلم المتعلم، إضافة إلى آراءه، واتجاهاته.
  • صفات المعلم البنائي يمكن أن يتم تلخيصها في أن يقبل و يشجع ذاتية المتعلم.
  • يتصرف المعلم دائما بطريقة تفاعلية مع الطلاب لتشجيعهم على الانفتاح مع بعضهم البعض.
  •  التأكيد على الأداء، والفهم عند تقييم التعليم، وينوع سبل التقييم لتناسب كل الممارسات التدريسية
  • يعمل على دمج المتعلمين في مواقف تعلم حقيقية، وخبرات تتحدى المفاهيم، والمدركات السابقة لديهم
  • يعمل المعلم على دفع الخلافات الشخصية بين الطلاب جانبا فالمعلم يجب أن يكون قدوة للطلاب في معظم أمور حياتهم المختلفة حتى الشخصية منها.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:
0

الأعلى

X