الرسول المعلم وأساليبه في التعليم
الرسول المعلم وأساليبه في التعليم

الرسول المعلم وأساليبه في التعليم ، يقدم مؤلف الكتاب من خلاله أهم الاحاديث النبوية الشريفة الواردة عن النبي صل الله عليه وسلم في التعليم بشكل عام ،والمنهج النبوي العظيم من خير قدوة لخير أمة أخرجت للناس، حيث أن كتاب الرسول المعلم وأساليبه في التعليم،  يقدم ما هو النهج الإسلامي الصحيح الوارد، والمنقول من النبي صل الله وعليه للمسلمين من بعده.

نبذة في كتاب الرسول المعلم وأساليبه في التعليم

ألف الكتاب الشيخ عبد الفتاح أبو غدة طيب الله ثراه، والذي كانت مقدمة كتابه عن نقل للأحاديث النبوية الشريفة المخصصة للمنهج التعليم الصحيح ،وفق المبادئ الاسلامية والشريعة الإسلامية، وقدم الكتاب في قسمين القسم الأول منه اختص فيه الحديث عن السيرة النبوية الشريفة ،من خلال شخصية النبي صل الله وعليه وسلم، الحبيب الشفيع وذاته والشريفة وبيان كامل ورفيع عن المزايا الكبيرة والكثيرة والحكيمة ، المنقولة عن النبي وتعاملاته الحكيمة واليومية مع  الأهل والصديق والمتعلم والجار ،ولكل من يحيط به المجتمع كنهج إسلامي للمتعلم بشكل عام  ،والقسم الثاني في الكتاب أفرده المؤلف إلى عرض أساليب الرسول صل الله وعليه وسلم، في التعلم وسديد الإرشادات المنقولة عنه، والتوجيهات التي قدمها لأمته من بعده كخير منهج سوي ووسطي للدين الإسلامي.

نبذة في كتاب الرسول المعلم وأساليبه في التعليم
نبذة في كتاب الرسول المعلم وأساليبه في التعليم

اقرأ أيضا

كيفية استخدام استراتيجيه من انا

الرسول المعلم وأساليبه في التعليم من الكتاب

التدرج في التعلم

أول الأساليب التي نقلت عن النبي صل الله وعليه وسلم كان التدرج في التعلم ،أي أن المتعلم أو المعلم يقدم للمتعلم الأهم فالمهم وجزئا جزئا، ليكون سهل التناول والفهم والتلقين والحفظ لدى المتعلم ،حيث ورد عن بن مسعود رضي الله عنه )كان الرجل منا إذا تعلم عشر آيات لم يتجاوزهن حتى يعرف معانيهن، و العمل بهن( ،ومن التطبيقات  في أساليب المربين والمعلمين ،ما قاله ابن شهاب ( و لا تأخذ العلم جملة، فإن من رام أخذه جملة ذهب عنه جملة، و لكن الشيء بعد الشيء مع الأيام و الليالي).

الرسول المعلم وأساليبه في التعليم من الكتاب
الرسول المعلم وأساليبه في التعليم من الكتاب

اقرأ أيضا

اساليب الرسول في التعليم

رعاية الفروق الفردية بين المتعلمين

أشار المؤلف للكتاب ان النبي صل الله وعليه  وسلم ،كان من أشد الحريصين على ذلك المبدأ في أي مخاطبا معه أو سائل ،حيث كان يخاطب كل شخص على علمه ومعرفته ،وبما يلائم المنزلة التي هو عليها وكان ذلك من قوله للرجل عليه الصلاة والسلام لا تغضب ،وكررها ثلاث مرات وأمره لآخر ،كان قدم للنبي صل الله وعليه وسلم ليبايعه على الجهاد والهجرة في سبيل الله أن يبقي أفضل مع والديه، وتحسين صحبتهما أي والديه ،وطلب من النبي من آخر سأله ما أكثر ما يخافه عليه أن يمسك عليه لسانه.

 

رعاية الفروق الفردية بين المتعلمين
رعاية الفروق الفردية بين المتعلمين

اقرأ أيضا

استراتيجيات تعليم الكتابة للأطفال

مبدأ الحوار والمساءلة

هي طريقة تعمل على ذهاب الملل عن السامع ،وجعله من يحفظ ما يسمع وقد رآه شاخصا أمام عينيه ،كما في حديث جبريل عليه السلام وسؤاله عن الإسلام والإيمان والإحسان،  واستخدام الوسائل الموضحة والشارحة، مثل الرسم على الأرض أو في التراب، مثل ما جاء عن النبي صل الله وعليه وسلم أن قال جابر(كنا جلوساً عند النبي صلى الله عليه و سلم، فخط بيده في الأرض خطاً هكذا أمامه، فقال ، هذا سبيل الله عز و جل، و خط خطين عن يمينه، و خطين عن شماله، و قال ، هذه سبيل الشيطان، ثم وضع يده في الخط الأوسط،  ثم تلا هذه الآية (و أن هذا صراطي مستقيماً فاتبعوه و لا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله ذلكم مما وصاكم به لعلكم تتقون)

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:
0

الأعلى

X