الاعتماد على النفس فى التحصيل والتعلم

الاعتماد على النفس فى التحصيل والتعلم ، تعتبر عمليات التعليم والتعلم أحد أهم العلامات التي تدل على تقدم البشرية، ويمكن قياس مدى مستوى التطور لدى الأمم من خلال مقدار المعارف العلمية التي يحصل عليها أفراد المجتمع، ما يساعد على تقدم المجتمع ونموه ورقيه . 

تعرف على
شرح استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي الاعاقة العقلية

الاعتماد على النفس فى التحصيل والتعلم

الاعتماد على النفس فى التحصيل والتعلم هو أحد وسائل التعلم الذاتي ، والذي يهدف إلى تنمية الكفاءة الأدائية العلمية والأكاديمية، ويكون دور المعلم في هذا النوع من التعلم هو التنظيم والترشاد والتوجيه ، ولا يكون هو المصدر الأساسي لنقل المعلومات  حسب حاجات العملية التعليمية . 

يعتبر التعلم الذاتي أحد أهم أنواع الاعلم لأنه يسمح لالتوظيف ااملائم لمهارات الفرد وبفاعلية كبيرة وذلك يساعد على تطوير المعرفة والسلوك لدى لمتعلم . 

كما أن النعلم الذاتي يساعد الفرد على فهم المعطيات العصرية في المستقبل، ويجعل المتعلم هو تلذي يقرر الوقت الذي يبدأ فيه والوقت الذي ينتهي فيه ، كما يختار وسائل التعلم المناسبة له والبدائل المتاحة . 

المتعلم هو المسؤول عن القرارات والنتائج التي يتخذها وهو المسؤول عن تعليم ذاته . 

اقرأ أيضا
طريقة استخدام استراتيجية القفل والمفتاح

تعريف التعلم الذاتي : 

التعلم الذاتي هو قيام الفرد بمحاولة التعلم والحصول على المعارف والمفاهيم والمهارات والقيم والاتجاهات بصورة ذاتية ، ويتم ذلك عن طريق الممارسات والمهارات التي يمتلكها . 

ويمكن تعريف التعلم الذاتي أيضا بأنه قيام الفرد بنشاط تعليمي برغبة داخلية لديه ، والهدف منه هو تنمية إمكانياته وقدراته واستعداداته، والاستجابة الميول والاتجاهات لديه من أجل التنمية الذاتية المتكاملة .    

وفي التعلم الذاتي يكون المتعلم هو محور عملية التعلم،  كما يسعى دائما إلى أن يعلم نفسه بنفسه، عن طريق اختيار المتعلم الطريقة التي يدرس بها، والتي تتناسب مع قدراته وسرعته الذاتية .

قد يهمك
استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي الاعاقة العقليه

نصائح للتعلم والتنظيم بين ما يتم تعلمه والوظائف التي تعمل بها

هناك طرق كثيرة يمكن للفرد من خلالها الحصول على التعلم منها الالتحاق بالمدارس الفنية والجامعات وإكمال التلمذة الصناعية إلى المشاركة في الندوات عبر الإنترنت وبرامج إصدار الشهادات.  يمكنك أيضًا أن تتعلم كجزء من عملية العمل: توفر العديد من الوظائف تدريبًا موسعًا على رأس العمل وفرصًا للتقدم.

 إذا كنت في المدرسة ولم تحدد الاتجاه المهني الذي يناسبك ، فكّر في التعلم عن وظائف مختلفة عن طريق تحويل المسار الوظيفي .  ابحث عن شخص في شبكتك من الأصدقاء والمنتسبين الذين يعملون في صناعة قد تكون مهتمًا بها. اطلب قضاء ساعات قليلة في مراقبة هو أو هي في العمل.  التحقيق في عدد من المهن المختلفة.

قد يهمك
طريقة استخدام استراتيجيات تدريس الاطفال الموهوبون والمبدعون

واحدة من أكبر الأخطاء التي يرتكبها الطلاب في الغالب هي اختيار مهنة بناءً على الراتب الذي يقدمه بدلاً من مطابقة مهاراتهم ومواهبهم في عمل مناسب،  هذا يمكن أن يؤدي إلى الإحباط الوظيفي في المستقبل.  

أحد الوسائل التي قد تساعد على تقييم الذات هو إجراء الاختبار المقدم على careertest.net حتى تتمكن من معرفة نوع شخصيتك.  يعطي هذا الاختبار مجرد فكرة عامة عن قدراتك واهتماماتك ، ولكنه سيساعدك على البدء في التفكير في الوظيفة التي قد تكون مناسبة لك.

 تذكر أنك لست وحدك في جهودك.  أخبر عائلتك والأصدقاء المقربين عن أهدافك.  خطط معهم لأفضل طرق يمكنك اتباعها حتى تحافظ على التوازن بين العمل والأسرة والتعليم.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X