استراتيجية لعبة الذاكرة
استراتيجية لعبة الذاكرة

استراتيجية لعبة الذاكرة استراتيجية لعبة الذاكرة هو طريقة ممتعة لتعليم الأطفال التفكير النقدي والعمل الجماعي وإدارة المعلومات و الانتباه ، تهدف استراتيجية لعبة الذاكرة في تزويد التلاميذ بسلسلة من العبارات والأفكار ، ثم حثهم على الاستفادة من تقنيات تذكر أن عليهم جعلهم أكثر فاعلية ونشاطًا في جميع أنحاء الفصل ، وكذلك لتثبيت المعرفة في عقولهم بشكل أعمق.

يمكن استخدام الطريقة في أي لحظة في الفصل وفي أي موضوع ، وهي مقبولة للطلاب في جميع مستويات التعليم ، وفي هذا المنشور ، نوضح استراتيجية لعبة الذاكرة ، والإجراءات المتبعة في تطبيقها ، ومزايا وأهداف تطبيقها 

تعتبر الاستراتيجية و احدة من استراتيجيات التعليم النشط الذي يهدف إلي تفعيل دور الطلاب و اشراكهم في العملية التعليمية ، و لمعرفة المزيد حول الاستراتيجيات و الوسائل التعليمية و كافة الخدمات التي تقدمها وسيلتي التعليمية اضغط هنا 

استراتيجية لعبة الذاكرة
استراتيجية لعبة الذاكرة

الخطوات الإجرائية لتطبيق استراتيجية لعبة الذاكرة

  • يقسم المعلم التلاميذ إلى مجموعات رباعية ، كل مجموعة تضم أربعة طلاب فقط.
  • يكتب المعلم بعد ذلك سلسلة من الحقائق على ورقة كبيرة ، تتراوح من 8 إلى 10 حقائق أو ظواهر ، ويعلقها أمام الفصل أمام التلاميذ.
  • بعد ذلك ، يذهب كل طالب في المجموعة إلى مقدمة الفصل ويحدق في اللوح المغلق لمدة 30 ثانية متتالية.
  • يعود الطالب بعد ذلك إلى مجموعته ويكتب محتويات الورقة المعلقة في مقدمة الفصل ، والتي لاحظها بالضبط دون أي فائض أو نقص.
  • في حالة وجود صور أو رسومات ، على سبيل المثال ، يجب أن يستخدم التلاميذ نفس الألوان.
  • بعد أن يكمل كل طالب كتابته ، يتعاون أعضاء المجموعة لتذكر ما هو مكتوب على الورقة أمامهم.
  • بعد ذلك يقارن التلاميذ ما كتبوه بما كتبه المعلم في الصفحة الأصلية.
  • أخيرًا ، يتحدث المعلم مع الطلاب حول كيفية تذكرهم وتوصيلهم لما هو مكتوب في الورقة الأصلية.
  • أيضًا ، يرجى أن تضع في اعتبارك أن الفترة الزمنية لرؤية الحقائق المكتوبة تتأثر بصعوبة المحتوى المكتوب.
استراتيجية لعبة الذاكرة
استراتيجية لعبة الذاكرة

مزايا تطبيق استراتيجية لعبة الذاكرة

  • تطوير قدرة الطلاب على التعبير عن أفكارهم وآرائهم بشكل صحيح ، وكذلك ثقتهم بأنفسهم ومواهبهم.
  • يهدف علي إلى منح الطلاب مجموعة متنوعة من الخصائص المهنية والعاطفية ، والمهارات ، والخبرات الاجتماعية التي يصعب تعلمها في الفصول الدراسية التقليدية ، مثل المسؤولية الفردية والجماعية ، وضبط النفس ، والإبداع.
  • إنه ينمي موقفًا تعاونيًا بين التلاميذ ويشجعهم على المبادرة والجرأة.
  • ويهدف إلى إقامة روابط اجتماعية بين الطلاب وبين الطلاب والمدرس ، وكذلك تحسين قدرة الطلاب على التعبير عن أنفسهم بشكل فعال وثقتهم بأنفسهم ومواهبهم.
  • تهدف هذه التقنية إلى تحسين قدرات التواصل لدى التلاميذ ، وتعلم الأطفال كيفية العمل في مجموعات ، وتبادل الأفكار ، وتبادل المعلومات
  • يساعد الأطفال على دمج المعرفة في أفكارهم لفترة أطول ويزيد من ذاكرتهم 
  • بالنظر إلى التفاوتات العقلية والمعرفية بين الطلاب في مجموعة واحدة ، فإن العمل معًا كفريق واحد والتفكير والمشاركة مع بعضهما البعض مناسب لنقل المعرفة وتطوير العمل الجماعي.
  • تحاول هذه الاستراتيجية تحسين ذكاء التلاميذ باستخدام تقنيات التحفيز والتفكير.
استراتيجية لعبة الذاكرة
استراتيجية لعبة الذاكرة
يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:
0

الأعلى

X