استراتيجية جدول المعرفة

استراتيجية جدول المعرفة ، هي أحد استراتيجيات التعلم النشط والتي تعتمد على أسلوب الاستخلاص والمساءلة، وفيها يقوم الطالب باستخدام المعلومات التي سبق له دراستها أو معرفتها، وبعد ذلك يقوم باستعراض الجوانب التي يهدف الى التعرف عليها، حتى يتمكن في نهاية الدرس من إتقان مهارات وأهداف الدرس واستنتاجها . 

تعرف على
استراتيجية التدريس المتمايز

استراتيجية جدول المعرفة

استراتيجية جدول المعرفة

طريقة التخطيط استراتيجية جدول المعرفة

هناك تخطيط محدد لهذه الاستراتيجية يبدأ من خلال المقدمة والتمهيد للدرس، وينتهي  بالمعلومات التي يهدف إلى إتقانها، وبذلك يحصل المعلم على مخططا متكاملا لجميع عناصر الدرس الخاصة به . 

ويتم تخطيط الدرس في هذه الاسترانيجية كما يلي : 

١- ماذا تعلمت : وفيها يستحضر الطلاب أجوبة لجميع الأسئلة التي وضعوها في البداية . 

٢- ماذا أريد أن أعرف : يقوم المعلم بكتابة جميع التساؤلات الخاصة بالطلاب في مكان واضح . 

٣- ماذا تعرف وهي المعلومات الذي يعرفها الطلاب من قبل . 

خطوات استراتيجية جدول المعرفة 

استراتيجية جدول المعرفة
  • يفضل استخدام الاستراتيجية في بداية حصة الدرس أو الوحدة ، والهدف من ذلك هو أن المعرفة الجديدة في تدريس تعتمد على المعارف السابقة ، وهناك بعض الدروس التي لا يمكن تلخيصها في حصة واحدة ، وبذلك يجب على المعلم أن يتعرف على الخبرات السابقة للطلاب .  
  • قد تكون المعرفة لدى الطلاب بسيطة جدا أو كبيرة جدا، ولذلك فان هذه الاستراتيجية تسعى لمعرفة مدى عمق المعرفة السابقة ، ولذلك يمكن تطبيقها في دروس الرياضيات والتربية الفنية والدين . 
  • يجب أن تكون فترة الإجابة عن سؤال ماذا أعرف ، وماذا تريد أن تعرف لا تتعدى خمس دقائق في بداية كل درس، وذلك لأنه لا يعتبر مجرد درس، ولكنه وسيلة للتعرف على المعرفة أو التجارب السابقة للطلاب. 
  • سؤال ماذا تريد أن تعرف يساعد المعلم على معرفة الاحتياجات الطلاب والأسئلة التي تدور في أذهانهم حول الموضوع، وبعد الانتهاء من الدرس يسأل المعلم للطلاب ماذا تعلمت . 

اقرأ أيضا
 استراتيجية ثنائية التحليل والتركيب 

معلومات عن أهم استراتيجيات التدريس

استراتيجية جدول المعرفة

الفصل الدراسي عبارة عن بيئة ديناميكية يجتمع فيها الطلاب من خلفيات متنوعة وبه شخصيات وقدرات عقلية متنوعة، ولذلك يجب على المعلم استخدام استراتيجيات تعليم متنوعة ومبتكرة داخل الفصل من أجل تلبية احتياجات الطلاب المختلفة، في المراحل العمرية المتنوعة، وهناك مجموعة من استراتيجيات التدريس المتنوعة التي تساعد المعلم على تحقيق أهداف التعلم وهي : 

1- التصور

تعمل استراتيجيات التصور على جذب المفاهيم الأكاديمية للطالب من خلال التجارب التعليمية العملية والمرئية، كما أنها تساعد الطلاب على فهم كيفية تطبيق ما يتعلمونه في الواقع، ويمكن فيها الاستعانة ببعض الوسائل مثل السبورة التفاعلية التي تستخدم في عرض الصور، ومقاطع الفيديو ومقاطع الصور والرحلات الميدانية . 

قد يهمك
استراتيجية بحث الدرس

2- التعلم التعاوني

يمكن تطبيق هذه الاستراتيجية من خلال تقسيم الطلاب إلى مجموعات مختلفة القدرات التعليمية وتشجيعهم على العمل معا وتبادل المعلومات والخبرات عن طريق التعبير الشفهي عن ما يدور في عقولهم حول موضوع الدرس ، ما يعمل على تقوية ثقة الطلاب بأنفسهم وتعزيز مهارات التفكير النقدي ومهارات التواصل، ومهارات حل الألغاز والعمل الجماعي وحل المشكلات 

3- التعليمات القائمة على الاستفسار

يقوم المعلم بطرح بعض الأسئلة المثيرة للتفكير، ما يساعد الطلاب على التفكير بأنفسهم وأن يصبحوا أكثر استقلالية في التعلم،  كما أن هذه الاستراتيجية تساعد على تشجيع الطلاب على طرح التساؤلات وتحسين مهارات حل المشكلات لديهم، والحصول على فهم أعمق للمفاهيم الأكاديمية، وكل ذلك يعتبر من المهارات الحياتية الضرورية. .

4- التمايز

يمكن للمعلم تمييز تعليمه عن طريق تقسيم المهام على الطلاب وفقا لقدراتهم، حتى يضمن عدم تخلف الطالب عن زملائه،   حيث يتم التفاعل بين الطلاب ذوي الخبرات المختلفة ما يشجع الطلاب ذوي القدرات القليلة على تطوير أنفسهم والتفاعل مع غيرهم.  

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X