مميزات وأهداف استراتيجية القفل والمفتاح

استراتيجية القفل و المفتاح هي و احدة من استراتيجيات التعليم النشط الذي يهدف إلي تفعيل دور الطالب في العملية التعليمية و تنمية قدراته العقلية  و التعليمية و تنمية قدرته علي إعتماده علي نفسه في الحصول علي المعلومات و اكتساب المهارات من خلال البحث و التجريب .

تهدف الاستراتيجية إلي التنويع و التطوير في الوسائل التعليمية مما يضيف عنصر المتعة و النشاط علي العملية التعليمية و يجذب إهتمام الطلاب و يجعلهم يشتركوا بكل حواسهم في العملية التعليمية مما يعمل علي ثبات المعلومات في عقولهم بشكل أكبر . 

استراتيجية القفل و المفتاح

استراتيجية القفل و المفتاح 

هي استراتيجية تعليمية من استراتيجيات التعليم النشط تهدف إلي التنويع في الوسائل التعليمية ، و تعتمد علي نشاط يقوم فيه المعلم بتصميم مجموعة أشكال من الأقفال و المفاتيح ، و يعد مجموعة من الأسئلة و الإجابات ، ثم يقوم بتثبيت الأسئلة علي الأقفال و الإجابات علي المفاتيح 

و سوف نستعرض مع حضراتكم المزيد من شرح خطوات الاستراتيجية و مميزات تطبيقها 

 

قد يهمك أيضاً :

خطوات تطبيق استراتيجية فكر زاوج شارك وأهم فوائد هذه الإستراتيجية الرائعة

شرح خطوات تطبيق الإستراتيجية 

  1. يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلي عدة مجموعات 
  2. يقوم المعلم بتصميم مجموعة شكال للأقفال و المفاتيح غالباً تكون من الورق المغلف حراري، و يعد مجموعة من الأسئلة و إجاباتها عن درس حالي أو درس سابق ، يكون عدد الأسئلة مساوي لعدد الأقفال .
  3. يقوم بتثبيت الأسئلة علي الأقفال و تثبيت الإجابات علي شكل المفاتيح ثم يثبت الأقفال علي اللوح السبوري المعلق ، و يبعثر المفاتيح التي تحتوي علي إجابات الأقفال علي الطاولة الخاصة به .
  4. يختار طالب من كل مجموعة و يطلب منه إختيار قفل ، و يقوم الطالب بالبحث عن إجابة السؤال المثبت علي القفل بين المفاتيح المبعثرة  في حال حصوله علي  الإجابة الصحيحة ، يضم المفتاح للميدالية الخاصة بمجموعته . 

و يمكن أن يصمم المعلم بعض الأقفال تكون كبيرة الحجم و يثبت عليها أسئلة مستوي رفيع للتنافس بين المجموعات ، و أيضاً يصمم مجموعة أخري تكون بلون مميز يثبت عليها أسئلة تتناسب مع الطلاب أصحاب المستوي الدراسي الضعيف .

استراتيجية القفل و المفتاح

اقرأ كذلك : 

وسائل استراتيجية التعلم باللعب وأهم فوائد ومُميزات هذه الإستراتيجية

مميزات تطبيق استراتيجية القفل و المفتاح 

تنمي الرغبة في التفكير و البحث لدي الطلاب و تطور من قدراتهم العقلية و التعليمية 

توثق الاستراتيجية العلاقات الإجتماعية بين الطلاب و بعضهم و بين الطلاب و المعلمين و تدربهم علي العمل الجماعي 

تشجع الاستراتيجية علي المنافسة الإيجابية بين الطلاب مما يدفعهم إلي تطوير مستواهم التعليمي 

تنمي روح التعاون بين الطلاب و تشجعهم علي تبادل المعلومات و مشاركة الأفكار و تقبل أراء الآخرين 

تعمل الاستراتيجية علي تقويم و تقوية شخصية الطالب و تنميه ثقته بنفسه ، و ثقته بقدراته و مهاراته. 

تعمل علي تدريب الطالب لتحمل المسئولية ، حيث يصبح الطالب مسئول بقدر معين عن نجاحه الشخصي و نجاح مجموعته ، فتفوقه الشحصي يرفع من مركز مجموعته بين باقي المجموعات ، و تكاسله أيضاً يؤثر بالسلب علي مركز مجموعته . 

استراتيجية القفل و المفتاح

قد يهمك أيضاً :

اهمية الوسائل التعليمية ودورها في تحسين وتطوير العملية التعليمية بطريقة فعالة 

أهداف تطبيق الاستراتيجية 

تهدف الاستراتيجية إلي تفعيل دور الطالب و جعله عضو نشط مسئول في عمليه تعليمه ، و ليس مجرد متلقن و مستمع للمعلومات ، و تعمل الاستراتيجية إلي التنويع في طرق التعليم مما يضيف المتعة و النشاط للتعليم و يجذب اهتمام الطلاب 

الاستراتيجية مناسبة لجميع المراحل العمرية و التعليمية للطلاب ، لمعرفة المزيد برجاء اضغط هذا الرابط

 

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X