شرح استراتيجية القفل والمفتاح وأهدافها
استراتيجية القفل والمفتاح

استراتيجية القفل والمفتاح واحدة من استراتيجيات التعلم النشط، والمعروف أنه فلسفة تربوية تعليمية ،معتمدة على المشاركة الايجابية للمتعلم في العملية التعليمية، والهدف منها كل الاستراتيجيات الخاصة به ،هو التفعيل المتعمد لدور المتعلم من خلال استخدام العمل والبحث وللتجريب ،ويكون اعتماد المتعلم فيها على حصوله بنفسه على المعلومة، وكسب المهارات المؤهلة على ذلك، وتكوين القيم والاخلاقيات دون الارتكاز على الحفظ والتلقين، بل استبدالها بالتعليم التعاوني ،والعمل المشارك داخل الغرفة الصفية أو حتى خارجها.

فلسفة التعليم النشط

تعتمد فلسفة الاستراتيجيات في التعلم النشط ،على المتغيرات العالمية في التعليم، وتحويل المتعلم إلى بؤرة الاهتمام كاملة وتمحور العملية التعليمية عليه، وربط العملية التعليمية بواقع هذا المتعلم والتفاعل مع بيئته، انطلاقا من استعدادات المتعلم  والقدرات الخاصة به، والعمل على مراعاة الفروق الفردية في التعليم، وتنمية الفكر والبحث العلمي لديه.

فلسفة التعليم النشط
فلسفة التعليم النشط

اقرأ أيضا

استراتيجية النصف الآخر

شرح استراتيجية القفل والمفتاح

تقوم الاستراتيجية على أسبقية الاعداد من المعلم ،لمجموعة من الاسئلة الخاصة بالمحتوى التعليمي الذي يقوم على تقديمه للمتعلمين، وتوفير إجابات لتلك الاسئلة ويقوم بوضع الاسئلة على مجسم من الورق المقوى للاقفال، ويضع الاجابات أيضا على مجسمات مثل المفاتيح، ويقوم المعلم داخل الغرفة الصفية بتعليق الاقفال على السبورة ،ويقوم بتوزيع المفاتيح على تلاميذه داخل الغرفة الصفية بشكل عشوائي تماما، ويطلب من كل تلميذ قراءة الاجابة المكتوبة على المفتاح الخاص به ،ومعرفة المفتاح الخاص به يفتح أي من الاقفال المعروضة على السبورة ،ويمكن أن يقوم بعملية تحفيزية للتلميذ بهدية رمزية في حالة الاجابة بشكل سليم.

كما يمكن ألا يقوم بتوزيع المفاتيح بنفسه، بل يقوم بإلقائها عشوائيا على المنضدة، ويختار كل تلميذ المفتاح بنفسه ليضعه على القفل المناسب له، كما يمكن أن يتشارك كل تلميذين معا والاستراتيجية سهلة الاستخدام ،في كل المواد التعليمية دون أية صعوبات.

شرح استراتيجية القفل والمفتاح
شرح استراتيجية القفل والمفتاح

اقرأ أيضا

استراتيجية الطاولة المستديرة

الهدف من استراتيجية القفل والمفتاح

– تحفيز قدرة التلاميذ على التفكير والبحث.

– تعزيز المنافسة بين الطلاب بواسطة تعزيز مشاركتهم بالهدايا الرمزية .

– تنمية الثقة بالنفس والقدرة على المشاركة في الانشطة الصفية.

– تعزيز الرغبة في التعلم واتقان التعلم.

– تعويد التلاميذ على اتباع قواعد العمل بكل استراتيجية.

– العمل على تعزيز قدرة التلميذ على التقييم الذاتي ،ومعرفة نقاط الضعف والقوة لديهم ،وكذلك العمل على تحسين المستوى التحصيلي قبل الوصول للاختبارات النهائية.

الهدف من استراتيجية القفل والمفتاح
الهدف من استراتيجية القفل والمفتاح

 

اقرأ أيضا

خطوات تنفيذ استراتيجية أعواد المثلجات وهم فوائد ومُميزات هذه الإستراتيجية

تطبيق استراتيجية القفل والمفتاح في اللغة العربية

– يقوم المعلم بتطبيق الاستراتيجية على درس أسماء الاشارة بحيث تكتب على الاقفال هذا، هذه، هؤلاء ، هذان، هاتان.

– يتم كتابة على المفاتيح ما يناسب كل كلمة اسم اشارة موجودة على الاقفال كأن يكون

فراشة جميلة، أولاد يلعبون الكرة ، مدرستان نشيطان، ولدان مجتهدان، وهكذا.

– يقوم المعلم بوضع المفاتيح على المنضدة ،وطلب من التلاميذ اختيار المفتاح المناسب مع كل قفل من المتوفر على السبورة، ومعرفة أي منهم يقوم بتجميع المفاتيح أكثر ويكون بها ،قد أجاب على أكبر عدد من الاسئلة بشكل صحيح ،ويعاودها مع مجموعة أخرى من الطلاب ،وهكذا مع وضع قفل كبير على جانب السبورة للمنافسة بين مجموعات التلاميذ، فالمجموعات التي تفوز بأكبر قدر من المفاتيح الاولى، والثانية يتم التنافس بينهم على السؤال  الموجود على القفل الكبير،والذي يكون أذكر اسماء الاشارة القريبة والبعيدة والاسبقية ،في الاجابة تكون عي المجموعة الفائزة.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X