استراتيجية الرؤوس المرقمة

استراتيجية الرؤوس المرقمة

مفهوم استراتيجية الرؤوس المرقمة:

هى شكل من اشكال العمل الجماعى ،وتعد من استراتجيات التدريس الحديثة التى تسهم بشكل فعال فى تشجيع التعلم النشط لدى الطلاب ،وتحقق نتائج تعليمية مرضية للمعلم ،وهى تعمل بشكل فعال على تشجيع استراتيجية التعلم النشط لدى الطلاب ،والعمل على تحقيق نتائج علمية وتعليمية ترضى المعلم ،وهى استراتيجية تقوم على ترقيم الطلاب بارقام غير معروفة لدى المعلم ،وهو اجراء يجعل كل طالب عرضة للمشاركة فى الدرس والاجابة عن الاسئلة التى تطرح عندما يتم اختيار رقم كونه يشمل اكثر من طالب ،بسبب تكرار كل رقم على عدد المجموعات الموجودة. للمزيد

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

طريقة تطبيق استراتيجية الرؤوس المرقمة:

اول خطوة من خطوات تطبيق الاستراتيجية هو تقسيم المعلم طلاب الفصل الى مجموعات ،ويتم اعطاء كل مجموعة من المجموعات رقم معين ،و يجب ان لا يزيد عدد الطلاب داخل المجموعة الواحدة عن خمس طلاب ،ونادرا ما تكون المجموعة مكونة من ستة طلاب ،ثم بعد ذلك يعطى المعلم كل طالب رقم معين يتم حفظه معه فيكون هذا الرقم للطال بديلا عن اسمه ،وبعد ذلك يقوم المعلم بطرح سؤال على الطلاب بصورة عامة ،وبعد طرحه للسؤال يقوم باختيار رقم من الارقام التى تم توزيعها على الطلاب ،ثم يقوم بتحديد رقم المجموعة ،ثم يقوم بتوجيه السؤال وسماع الاجابة من الطالب الذى تم زكر رقمه ،وبعد اجابة الطالب يقوم المعلم بعمل احصائية حتى يستطيع ان يحدد مجموع كل مجموعة ومعرفة المجموعة التى حصلت على اعلى الدرجات من غيرها من المجموعات المتبقية . اقرأ ايضا

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

اهمية تطبيق الاستراتيجية:

تهدف استراتيجية الرؤوس المرقمة الى تحقيق عدد كبير من الاهداف العامة منها تعزيز الانتباه وتركيز الطلاب لشرح المعلم واستعداتهم التام لسماع المعلم فى اى وقت ،وتعمل على القضاء على الاتكالية التى يعتمدها الطلاب فى طرق التدريس التقليدية ،تساعد على زيادة الثقة بالنفس لدى الطلاب بشكل خاص ،وتعمل على تعود الطلاب على الانتباه للمعلم اثناء الشرح ،تبتعد هذه الاستراتيجية عن الطرق التقليدية التى تعتمد على الاسماء ،وتعمل على تشجيع الطلاب على فكرة التعاون ،ويعد التعاون بين الطلاب احد اهم القيم التى يجب على الطلاب التمسك بها وتنفيذها ،وللمعلم دور كبير فى غرس القيم والقواعد فى الطلاب منذ صغرهم ،فالتعاون يعتبر احد اساسيات التربية السليمة ،وهناك فرق كبير وواضح بين العمل الفردى والعمل الجماعى حيث ان العمل الجماعى يضم مجموعة كبيرة من الطلاب وهو افضل من العمل الفردى ويعود السبب فى ذلك الى اختلاف مستوى القدرات العقلية لكل طالب وهو ما سياتى بنتيجة ايجابية على الطلاب ، ولكن العمل الفردى يعتمد على تفكير طالب واحد فقط حتى لو كان مستواه الدراسى متقدم فلن يستطيع الوصول الى مستوى الجماعة ،وتعمل الاستراتيجية على تنمية مهارة التعايش الاجتماعى بين الطلاب ،وتعمل ايضا الاستراتيجية على دفع الطلاب للتفكير فى الاجابة الصحيحة ،وتعمل على دفع التفكير فى الاجابة الصحيحة وذلك عند اختيار واحد من افراد تلك المجموعة برقمه المحدد الذى تم وضعه مسبقا بالاجابة على المعلم .

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

واخيرا واعتقد تننى قد قمت بجمع جميع النقاط المتعلقة بالموضوع ،وما تم كتابته وعرضه وطرحه من افكار فى استراتيجية الرؤوس المرقمة ،يوضح مدى اهمية هذه الاستراتيجية على كل من المعلم والطالب ،ومايمثله من نقطة تحول فى طرق التدريس ،كما لدينا طرق فهم اخرى و مختلفة يمكنكم الاطلاع عليها من خلال الرابط الرئيسى للموقع .

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X