استراتيجية الرؤوس المرقمة وفاعليتها في عملية التعلم النشط
استراتيجية الرؤوس المرقمة

استراتيجية الرؤوس المرقمة تعتبر إستراتيجية الرؤوس المرقمة من استراتيجيات التدريس الحديث التي تساهم بشكل كبير في تشجيع التعلم النشط لدى الطلاب كما تقوم بتحقيق نتائج تعليمية مرضية للمعلم سواء على مستوى تحصيل الطلاب أو على سهولة خطواتها، فهي تقوم على ترقيم الطلاب بأرقام غير معروفة لدى المعلم، وهذه الطريقة تضمن مشاركة كل طالب في الإجابة على الأسئلة التي تطرح عند اختيار الرقم لأن الرقم الواحد متكرر ويشمل أكثر من طالب على عدد المجاميع الموجودة داخل الصف، لأنها تعتمد على تقسيم الطلاب إلى مجموعات متساوية تحمل كل مجموعة منهم أرقاماً متشابهة، ثم يضع أفراد المجموعة رؤوسهم معاً حتى يتأكدوا من إجابة السؤال الذي تم طرحه من المدرس ثم تقدم المجموعة الحاملة للرقم المختار الإجابة للصف كله.

قد يهمك أيضااستراتيجية داخل وخارج الدائرة

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

 

استراتيجية الرؤوس المرقمة

  • يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلى مجاميع تكون متقاربة في المستويات التعليمية.
  • يعطى كل مجموعة رقم معين وليكن على سبيل المثال1، 2، 3، 4.
  • يجب أن لا يتجاوز عدد الطلاب في المجموعة الواحدة عن 5 أفراد وأحياناً قد تتكون من 6 أفراد.
  • يعطى المعلم كل طالب رقم ثابت معه ويحفظه مثل اسمه مع حفظ رقم المجموعة.
  • يقوم المعلم بتوجيه أسئلته بصورة عامة، ثم يحدد رقم الطالب الذي يريده أن يجيب.
  • يحدد المعلم رقم المجموعة وبعدها يخصص الطالب المعني بالسؤال، وتعطى الدرجات على أساس المجموعات.
  • في النهاية يتم تحديد المجموعة التي حصدت الدرجات الأكثر.

خطوات الاستراتيجية

  • تقوم المعلمة بتقسيم الطالبات في الصف إلى 4 مجاميع أو 6 حسب عدد طلاب الفصل.
  • تعطي كل طالبة في المجموعة رقم من 1 إلى 6 حسب عددهم.
  • تقوم المعلمة بطرح السؤال ثم تتناقش الطالبات شفوياً ويتفقوا على الإجابة وفي النهاية تكون كل طالبة قادرة على الإجابة.
  • تنادي المعلمة على رقم آخر بطريقة عشوائية ثم تطرح السؤال مرة أخرى.
  • تقوم كل طالبة تحمل نفس الرقم بتقديم إجابة مجموعتها أمام الطالبات بعد اتفاق المجموعة على الإجابة المحددة.
  • في حال اختلفت إجابة الطالبة عن المجموعات الأخرى أو طرحت أفكار إضافية تقوم بتوضيح السبب وتفسره.

تعرف أيضا علياستراتيجية (فكر – زاوج – شارك)

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

قواعد استراتيجية الرؤوس المرقمة

  • لا يحتاج المعلم عند تطبيق استراتيجية الرؤوس المرقمة إلى ظروف خاصة أو مكان خاص أو إجراءات معقدة لتنفيذها.
  • هذه الاستراتيجية تتناسب مع جميع أنماط ومستويات وقدرات الطلاب.
  • لا يحتاج المعلم إلى مهارات متعددة سوى القدرة على المناقشة وطرح الأسئلة وطلاقة الكلام.
  •  تعتمد على قدرة المعلم على طرح العبارات التعزيزية المتعارفة فقط.
  • تحتاج استراتيجية الرؤوس المرقمة إلى مهارات القراءة والاستماع والمناقشة.
  • مشاركة جميع طلاب المجموعة في الحل وعدم الاعتماد على الطالبة المتفوقة.

أهداف الاستراتيجية

  • تقوم بتعزيز الانتباه لدى الطلاب.
  • تقضي على طريقة الطلاب الاعتمادية في طرق التدريس المعتادة.
  • تنمي شعور المسؤولية عند الطلاب بالإضافة إلى تعويدهم على المسئولية الاجتماعية.
  • تجعل الطلاب أكثر جاهزية، وتزيد من ثقتهم بأنفسهم.

اقرأ أيضااستراتيجية الطاولة المستديرة

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

أهمية استراتيجية الرؤوس المرقمة

  • جذب انتباه الطلاب إلى الأنشطة التي يقترحها المعلم في الدرس.
  • الابتعاد عن التقليد الذي يعتمد على أسماء محددة سواء كانت متميزة أو ضعيفة.
  • تقوم بتشجيع الطلاب على التعاون والعمل في مجموعات متفاهمة.
  • تنمي مهارة التعايش الاجتماعي لدى الطلاب. 
  • تدفع الطلاب للتفكير بشكل جماعي للوصول إلى الإجابة الصحيحة.
  • تفيد المعلمين في تطوير مهاراتهم التدريسية لأنها من الاستراتيجيات التي تساعد على تنمية مهارات التفكير البصري لدى الطلاب.
  • تساعد المعلم على معرفة الفروق بين مستويات الطلاب من خلال متوسط درجات طلاب كل مجموعة.
  • تساعد المعلم على مواكبة التطورات العلمية الحديثة في مجال التدريس.
يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X