استراتيجية التكعيب
استراتيجية التكعيب

استراتيجية التكعيب هي استراتيجية النرد هي إحدى الأدوات المتمايزة التي تستخدم عادة لحل نفس الموضوع، ولكن مع مهام مختلفة. يتم تنفيذ هذه المهام وفقًا لعدد الطلاب ورغبتهم في التعلم وأسلوب تعلمهم.

إنها استراتيجية تدريس تتطلب من الطلاب القيام بالتفكير من زوايا متعددة.

يقوم المعلم بعمل معين على كل وجه، وبالتالي فإن دور الطالب هو دحرجة المكعب ثم القيام بالإجراء الذي يبدو له.

وغالبًا ما تختلف الإجراءات داخل المكعب بناءً على الجاهزية أو الاهتمام، وغالبًا ما يتم إنشاء مكعب كامل لموضوع واحد.

مفهوم استراتيجية التكعيب

استراتيجية التكعيب
استراتيجية التكعيب

إنها استراتيجية أكاديمية تدعم التعليم المتميز وتتطلب من الطلاب التعامل مع الموضوع من ست زوايا مختلفة، حيث أن جميع جوانب المكعب تمثل نشاطًا خاصًا.

تأثير طريقة التكعيب على تعلم الطلاب

يمكن أن تكون استراتيجية النرد نشاطًا عمليًا يمنح الطلاب الفرصة لمعرفة

تساعد المتعلمين على استخدام مهارات التفكير المختلفة لتعلم مفهوم معين.

تمنح الطلاب الفرصة لتعلم شيء جديد وفقًا لقراءتهم واهتماماتهم الشخصية وأسلوب التعلم.

عند استخدام المكعبات، اطرح على الطلاب سلسلة من الأسئلة والمهام.

وغالبًا ما تستخدم المكعبات كمدقق فعال للصف التمهيدي.

كيفية تنفيذ استراتيجية المكعب

استراتيجية التكعيب
استراتيجية التكعيب

استراتيجية التكعيب تتضمن الخطوات التالية:

 أولاً: يكتب المعلم ستة أسئلة (عدد وجوه المكعب) تغطي نطاق تصنيف بلوم، والتي تطرح أسئلة حول المعلومات والتحليل والتطبيق والتقييم وهكذا.

 ثانياً: يقوم المدرس بتعيين الطلاب في مجموعات حسب أسلوب التعلم واهتماماتهم.

ثالثًا، يتأكد المعلم من فهم الطلاب لإجراءات واتجاهات كل مهمة وطريقة العرض.

رابعًا: يكلف المعلم كل مجموعة بالتفكير في ستة أسئلة ويشرح مبادئ العمل.

 بما في ذلك حق كل طالب في دحرجة النرد مرتين لاختيار النشاط الذي يناسبه. ومشاركة الفصل بأكمله في النتائج.

ملحوظة. غالبًا ما يتم تنفيذ إستراتيجية النرد بشكل فردي أو في أزواج أو في مجموعات صغيرة.

فاعلية استخدام الاستراتيجية التكعيبية في التدريس

يعد تحديد استراتيجية التكعيب إحدى استراتيجيات التعلم النشط التي تعتمد على إيجابية الطالب في مواقف التعلم.

 وتهدف إلى تحويل الطالب إلى مشارك نشط وفعال في عملية التعلم، معتمداً على نفسه لاكتساب المعلومات واكتساب المهارات متعددة.

إنها استراتيجية تعليمية ممتعة تضيف المرح والأثارة إلى الفصل وتجعل عملية التعلم أكثر متعة، مثل ألعاب النرد (استراتيجية التكعيب).

الإستراتيجية هي واحدة من أهم الأدوات وأكثرها تميزًا التي يستخدمها المعلمون للنجاح في موضوع واحد مع تحدٍ واحد.

أهمية ودور المعلم في تطبيق استراتيجية التكعيب

استراتيجية التكعيب
استراتيجية التكعيب

هذه استراتيجية ممتعة، تعتمد فكرتها على كيفية تحضير المعلم للمكعب وطرح مجموعة من الأسئلة العامة.

مثل “اشرح، قارن، ارسم ،عدد. ومن خلال كتابته على الجوانب الستة للمكعب.

ويقوم المعلم بإلقاء المكعب بين الطلاب، وبالتالي فإن السؤال المكتوب في الجانب العلوي من المكعب يخص الطالب الحالي.

وبالتالي يستمر المعلم في رمي المكعب حتى يقوم بعمله. ويتأكد من أن كل طالب يشارك في الفصل.

ومن الضروري أن يحفظ المعلم المستوى التعليمي للطلاب مسبقًا قبل الشروع في تطبيق هذه الاستراتيجية.

وطلاب المستوى المتوسط ​​، وعدد الطلاب ذوي المستوى المنخفض، والإشارة إلى أي من المستويات الثلاثة هو الأعلى في الفصل.

الاستراتيجية مناسبة لجميع المستويات التعليمية والأعمار ويمكن تطبيقها على جميع المواد أو أي منها.

فوائد الاستراتيجية

هذا يجعل تعلم طلاب المدرسة أكثر سهولة ومتعة، مما يلهم الطلاب على الاندماج والمشاركة في الأنشطة.

تنمية قدرات الطلاب العقلية والمعرفية وزيادة ثقة الطلاب في أنفسهم وقدراتهم ومهاراتهم.

يتحمل الطلاب مسؤوليات معينة، سواء كانت فردية أو جماعية.

يكتسب الطلاب الجوانب المهنية والجوانب العاطفية والمهارات والخبرات الاجتماعية التي يصعب تجميعها في الفصول الدراسية العادية، مثل التعاون وضبط النفس والإبداع.

هذا يزيل الركود الفكري للأكاديميين، بما في ذلك بسبب مبدأ التبعية الذي يعتمد عليه الطلاب في الفصول الدراسية التقليدية

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X