وسائل التعلم باللعب ومميزاتها

استراتيجية التعلم باللعب ، يعد اللعب استغلال الطاقة الذهنية والحركية عند الطفل، حيث يقوم به لتحقيق التسلية والمتعة، ويعتبر اللعب وسيلة أساسية للتخلص من الطاقة الفائضة فى الجسم، كما يعتبر وسيلة هامة لتطوير مهارات الطفل، ونموه العقلى والجسمانى أيضا، لذلك لم يعد اللعب وسيلة للتسية فقط، لأن أثبتت الدراسات الحديثة أن استخدام الطفل لحواسه المختلفة يعتبر مفتاح لتعلمه وتطوره، فإن اللعب مهما تعددت صوره، سيظل نوع من النشاط الحر الذى يمارسه الطفل ممارسة تلقائية.

استراتيجية التعلم باللعب

قد يهمك : وسائل استراتيجية التعلم باللعب وأهم فوائد ومُميزات هذه الإستراتيجية

مفهوم استراتيجية التعلم باللعب

يعد أحد وسائل التعليم الحديثة والتربوية، التى تعتمد على تأثير الطلاب نحو التعلم، بشرط أن يكون هذا التأثير ايجابيا و مفيدا، حيث يثير رغبة الطلاب ويجعلهم يتفاعلون مع المواد الدراسية بكفاءة، ويستثمر التعلم باللعب الطاقة الحركية لدى الأطفال وهذه الطاقة تعبر عن مدى نشاطهم العقلى والجسدى، وتساعدهم فى الفهم السريع، والحصول على الكثير من المعلومات وذلك عن طريق استخدام هذا الأسلوب من التدريس.

وسائل التعلم باللعب

يوجد الكثير من الوسائل لتطبيق هذا الأسلوب من التعليم، وترتبط هذه الوسائل بالألعاب التربوية المتخصصة فى هذا المجال، ومن أهم هذه الوسائل :

استراتيجية التعلم باللعب
  • الدُمى.
  • الاستكشاف.
  • ألعاب الذكاء.
  • ألعاب الحركة. 
  • ألعاب التمثيل.
  • ألعاب الخيال .
  • ألعاب الحظ.
  • ألعاب الزمن.
  • ألعاب الغناء والرقص.
  • ألعاب الحواس.
  • الألعاب الثقافية والقصص.
  • ألعاب خارجية.
  • ألعاب تحتوى على قواعد.
  • ألعاب مرتبطة بعدد أفراد.

مميزات استراتيجية التعلم باللعب

يعتبر من النشاطات المفيدة والمهمة عند الطالب.

يتميز اللعب بأنه نشاط مرتب له قواعد وقوانين.

يساعد اللعب فى تحقيق السعادة والسرور بين الطلاب، ويساعد على تنمية روح التعاون بينهم.

يحث اللعب على المثابرة والتنافس بين الطلاب من أجل تحقيق النجاح.

يساعد على اشباع حاجات الطالب العقلية والجسدية، واستغلال الحركة الذهنية والحركية دون مجهود.

يشجع الطالب على الاستفادة من طاقته الحركية، فى الكثير من الأنشطة والمهارات، والألعاب التعليمية المختلفة.

تعرف أيضا على : دور المعلم فى استراتيجية التعلم باللعب

دور المعلم فى تنفيذ استراتيجية التعلم باللعب

استراتيجية التعلم باللعب

دور المعلم فى هذه الاستراتيجية هاما جدا، لأنه عن طريق الأساليب التى يستخدمها تجذب انتباه الطالب وتشوقه للتعليم،مما يوفر جوا من التسلية والمرح داخل الفصل الدراسى يحبه الطلاب، فيجب عليه وضع خطط لتعليم الطلاب بطرق مبسطة وسهلة تجعلهم ينتبهون اليه، كما يجب عليه مراقبة الطلاب داخل الفصل والتعرف على اهتماماتهم، وذلك من شأن دعم وارتقاء التعليم الى مستوى أفضل، لأن التعليم يستمر فى وجود أنشطة اللعب فى أسلوب التديس، وأن يقوم هذا الأسلوب أيضا على استخدام المهارات الفكرية لدى الطالب، وهذا يسبب جوا من الألفة و المحبة بين الطالب والمعلم، لذا فيجب على كل معلم أن ينفذ هذه الاستراتيجية وأن يلموا بها الماما كاملا للمبادئ التربوية التى تعتمد عليها الاستراتيجية، لأن هذه المبادئ هى المحرك الفعال لكل معلم، ومن ثم يتوقف نجاح أى لعبة على الاعداد و التنفيذ الكامل لها من قبل المعلم.

يقوم المعلم داخل الفصل الدراسى بالكثير من المراحل التى تساعد على نجاح الاستراتيجية وتهيئ جوا ملائما بينه وبين الطلاب، وتتمثل هذه المراحل فى الآتى :

1- مرحلة تحديد الأهداف.

2- مرحلة اختيار اللعبة وتصميمها.

3- مرحلة تهيئة الجو المناسب للعبة.

4- مرحلة إعطاء المعلومات.

5- مرحلة اللعب بين الطلاب.

6- مرحلة تقييم الطلاب.

اقرأ أيضا : أنواع التعلم باللعب

أنواع التعلم باللعب

يوجد من هذا الأسلوب فى التدريس نوعان هما:

– التعلم باللعب الموجه:

هو اللعب الذى يكون مزود بألعاب متعددة ومميزة، وهو نوع يعتمد على وجود خطط وأهداف تعليمية تكون واضحة، ووجود برنامج تعليمى يتم اعداده وتحصيره مسبقا، يحتوى أيضا على مجموعة من الأنشطة التعليمية المتنوعة.

– التعلم باللعب الغير موجه:

وهو نوع لايعتمد وجود أى خطط أو برامج تعليمية مُعدة مسبقا، بل يعتمد على اختيار الطالب للألعاب التى تناسب مهاراته العقلية والفكرية، ويقوم المعلم بتطبيق هذا النوع من اللعب داخل الفصل، لكن الأفضل أن تتم فى البيت بمساعدة الوالدين.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X