أهمية استراتيجية الاكتشاف ودور المعلم في تنفيذها
استراتيجية الاكتشاف

استراتيجية الاكتشاف ، القائمة على مبدأ التعلم بالاكتشاف ،من خلال محاولة الفرد في الحصول الذاتي على المعرفة ،وإدارة المعلومات والخبرات القديمة للتوصل إلى ما هو جديد ،أي ان التعلم بالاكتشاف هو عبارة عن سلوكيات المتعلم لينتهي من موقف تعليمي ،أو عمل تعليمي قائم على الاعتماد الذاتي به في التعلم بنفسه.

التعلم بالاكتشاف وأنواعه

– يقوم التعلم بالاكتشاف على ثلاثة أنواع، أولهم الاكتشاف الموجه وفيه يتم تزويد المتعلمين بمجموعة من التوجيهات والتعليمات الضامنة للوصول إلى خبرة لها قيمة عالية ،مع شرط  إدراك المتعلم لدوره كخطوة من خطوات التعلم بالاكتشاف، كما يناسب هذا النوع المرحلة التأسيسية في التعلم.

– الاكتشاف شبه الموجه يقوم المعلم في هذا النوع بتقديم المشكلة للمتعلم في شكل توجيهات عامة ،بحيث تعمل على اعطائه فرص للنشاط العقلي والنشاط العملي ، أي أن التوجيهات التي يقدمها المعلم تساهم على أداء النشاط ولا تقدم كل شيء.

– الاكتشاف الحر يقوم على تعلم المتعلم للنوعين السابقين من الاكتشاف، لأن المتعلم فيه تقدم له مشكلة بعينها يقوم على الوصول الذاتي للحل، مع الحرية الكاملة في صياغة الفروض والتصميم  الكامل للتجارب الحرية ،في طريقة التنفيذ لذلك يعد من أرقى أنواع التعلم بالاكتشاف.

التعلم بالاكتشاف وأنواعه
التعلم بالاكتشاف وأنواعه

اقرأ أيضا

استراتيجية التعلم بالتخيل

مفهوم استراتيجية الاكتشاف

هي شكل من أشكال التنظيم المعلوماتي  تمكن المتعلم من الوصول إلى أبعد المعلومات ، أي أن المتعلم عند تنظيم المعلومات المخزنة في عقله يجعلها منظمة ومرتبة بشكل سهل التكيف، والاستعادة وفق رؤية العلاقات بين المعلومات الجديدة التي يتحصل عليها ويربطها مع المعلومات المخزنة لديه ،في شكل معرفة  متواصلة أو مترابطة  بشكل أقرب إلى عمليات الاستقراء أو الاستنباط الرياضية.

مفهوم استراتيجية الاكتشاف
مفهوم استراتيجية الاكتشاف

اقرأ أيضا

استراتيجية التدريب الميداني العَملي

أهمية استراتيجية الاكتشاف

– تعمل الاستراتيجية على مساعدة المتعلم إيجاد فرص متنوعة للوصول للاستدلال، بواسطة استخدامه للتفكير المنطقي بشكليه الاستقرائي أو الاستنباطي.

– مساعدة المتعلم على فهم طرق التتبع للدليل ،بهدف الوصول إلى نتيجة والتعامل مع كل أنواع المشكلات.

-تشجيع المتعلم على معرفة التفكير الناقد وإعمال العقل في المستويات العقلية العليا مثل التحليل والتركيب، وكذلك اجراء التقويم.

– مساعدة المتعلم في التخلص  من تسليم فكره للغير أو اتباع  طرق الفكر التقليدية.

– مساعدة المتعلم على تحقيق النشاطات الإيجابية في الاكتشاف للمعلومات، والعمل على كيفية المحافظة عليها وطرق تنظيمها وفق التعلم بالاكتشاف.

– تنمية مهارات الفكر والإبداع والابتكار.

– العمل على زيادة دافعية المتعلم باتجاه التعلم من خلال مبدأ الاثارة ،والتشويق نحو التعلم الذاتي طرق الاكتشاف بنفسه.

أهمية استراتيجية الاكتشاف
أهمية استراتيجية الاكتشاف

اقرأ أيضا

استراتيجية K.W.L

دور المعلم في استراتيجية الاكتشاف

– يقوم المعلم في تلك الاستراتيجية بالعمل على تحديد وبلورة المفاهيم، والمبادئ العلمية العامة وتقديمها للمتعلمين في شكل سؤال او مشكلة.

– العمل على اعداد المواد التعليمية والوسائل اللازمة لتنفيذ الاستراتيجية.

– القدرة على صياغة المشكلة في أسئلة فرعية ،التي تعمل على تنمية مهارة فرض الفروض عن المتعلمين.

– يقوم المعلم على تحديد النشاطات والتجارب الاكتشافية ،التي سوف يقوم على تنفيذها المتعلمين.

– القيام بعملية التقييم لكل المتعلمين والمساعدة في تطبيق ما اكتسبوه في المواقف التعليمية الجديدة في الحياة الواقعية ،مع توضيح الأمثلة له.

نماذج تدريس استراتيجية الاكتشاف

– نموذج التدريس الكشفي المباشر يقوم بتشجيع المتعلمين على المناقشة الجماعية للوصول لهدف مباشر.

– نموذج التدريس الكشفي التنبؤي  تشجيع المعلم فيها المتعلمين على المناقشة الجماعية ،ووضع فروض تنبؤيه يمكن تطبيقها في مواقف أخرى.

– نموذج التدريس الكشفي الابتكاري يقوم على الجمع بين التعلم بالاكتشاف والعصف الذهني، ومهاجمة  المشكلة ذهنيا وتوظيف أساليبهم معا في حل مشكلة تعليمية.

  

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X