مبررات استخدام استراتيجية الأنشطة المتدرجة ومراحل وخطوات تطبيقها
استراتيجية الأنشطة المتدرجة

استراتيجية الأنشطة المتدرجة ، أحد الاستراتيجيات التعليمية ،التي تتم وفق الشروط المحددة لها بداية من مراعاة مبادئ الفروق الفردية ،على اختلاف أنواعها، بداية من الفروق التعليمية المعرفية أو المهارية  ،كما أن استراتيجية الأنشطة المتدرجة تساهم في تنمية مجموعة من المهارات الهامة لدى المتعلم ،وليس فقط تقوم على توصيل المادة العلمية له ،أي أنه أكبر من مجرد استراتيجية تعليمية.

استراتيجية الأنشطة المتدرجة ما هي

أحد استراتيجيات التعليم والتدريس وتقوم على الأنشطة المتدرجة ،كمراعاة لمبدأ الفروق الفردية بين المتعلمين على مختلف الأصعدة لدى المتعلم ،وعلى اعتبار أن الأنشطة تناسب كل المستويات الطلابية ،مهما كانت النسبة في الفروق بين  المتعلمين ،والاعتماد فيها على الكثير من التخطيط ،وتقدم لهم الأسئلة بناءا على استخدام مهارة الاستنتاج، حتى يصل بها المتعلم إلى الإجابات الصحيحة ،أو أجزاء منها أو الاعتماد على المعارف المباشرة.

استراتيجية الأنشطة المتدرجة ما هي
استراتيجية الأنشطة المتدرجة ما هي

اقرأ أيضا

خطوات تطبيق استراتيجية حبل الغسيل

شرح استراتيجية الأنشطة المتدرجة

 يقوم المعلم في تطبيق الاستراتيجية على التخطيط، لثلاثة أنواع من الأنشطة المتدرجة لإجراء تسكين للطلاب داخل النشاط الذي يتناسب، مع مستواه ويقوم المعلم داخل التطبيق بعمل المتابعة والملاحظة ،والتدقيق في مشاهدة المتعلمين ومراقبة الأداء ،ولكن بداية لابد وأن يكون المعلم حريص أثناء تحديد المستويات للمتعلمين ،وفق مجموعة من الأساسيات أو القواعد ،ومنها معرفة درجات التحدي التي يكون فيها المتعلم ،وأن يتكون في حالة مساواة مع المستوى أو أنها مرتفعة عنه بعض الشيء، ومراعاة درجات التعقيد التي توجد عليه الأنشطة، وأن تكون غير متخطية للنشاط المقدم، حتى لا ينتج عن ذلك فقدان المتعلم تركيزه.

شرح استراتيجية الأنشطة المتدرجة
شرح استراتيجية الأنشطة المتدرجة

اقرأ أيضا

خطوات تطبيق استراتيجية ارسل سؤال

تطبيق استراتيجية الأنشطة المتدرجة

في الصفوف الخاصة بالتعليم المتمايز يقوم المعلم ،باستخدام مستويات متنوعة من المهام التعليمية التي تتضمن عملية استكشاف للأفكار ،واستخدام المهارات في مستويات المتعلم المبنية على المعرفة المسبقة ،والعمل على تشجيع النمو أثناء العمل للطلاب ،أو المتعلمين على درجات مختلفة من درجات الصعوبة في المهام ،والأنشطة المقدمة لهم ،حيث يكشفون نفس الأفكار الرئيسية ،والعمل على مستويات متنوعة من التفكير، وتكون المجاميع التعليمية مجتمعة للمشاركة، والتعلم في آن واحد.

تطبيق استراتيجية الأنشطة المتدرجة
تطبيق استراتيجية الأنشطة المتدرجة

 

اقرأ أيضا

خطوات تطبيق استراتيجية أعطي واحدة و خذ واحدة

مبررات استخدام التعليم المتمايز

– يوجد الكثير من المبررات في استخدام التعلم المتمايز القائمة ،عليه استراتيجية الأنشطة المتدرجة، بداية من طبيعة المتعلم.

– حيث أن المتعلمين تتنوع بينهم الفروق، بداية من الرغبة في التعلم أن القدرات المتباينة في التعلم، أو السرعة في التعلم وما يفضلونه.

– نظرية الذكاءات المتعددة، والتي جاءت بحوث جاردنر ،لتؤكد أن اختلاف الأنماط الخاصة بالذكاء لكل الطلاب .

– واختلاف نسبة وجود النمط الواحد من الذكاء ،بداية من الذكاء اللفظي والذكاء الطبيعي، والذكاء البصري والذكاء الموسيقي، والذكاء الاجتماعي والذكاء الذاتي، والذكاء الخاص بالمنطق الرياضي .

– أنماط التعلم حيث تؤكد الدراسات التربوية أن المتعلمين، يختلفون في أنماطهم التعليمية الحسية، أو البصرية أو السمعية

– دافعية التعلم فكل متعلم دافعيته الخاصة نحو التعلم ،وهي المطلب الرئيسي المتضمن لسبب الحدوث التعلم نفسه.

– أهداف العملية التعليمية والتي تهدف إلى ضرورة التركيز على المتعلم ،كمحور للعملية التعليمية ،وتحقق أهداف المنهج والوصول إلى مستويات معيارية متفق عليها.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X