استراتيجية أشاهد وأسجل
استراتيجية أشاهد وأسجل

استراتيجية أشاهد وأسجل ، هي عبارة عن أداة تعليمية متقدمة تتضمن جميع الممارسات والأنشطة التي تهدف إلى اندماج التلاميذ بشكل كامل في الفصل الدراسي.

يمكن تطبيقها في العديد من المواد الأكاديمية وهي استراتيجية جيدة للتعليم المبكر ، وخاصة التعليم الابتدائي ، من أجل جذب انتباه الطلاب وزيادة دافعهم للتعلم واكتساب المعرفة ، تسعى هذه التقنية إلى بث العملية التعليمية بالتشويق والإثارة.

ونسلط الضوء في هذا المقال علي شرح استراتيجية أشاهد وأسجل من حيث كيفية تطبيقها وأهداف تطبيقها ، وكافة المعلومات المتعلقة بها ، ولمعرفة المزيد حول الوسائل التعليمية و الاستراتيجيات وكافة الخدمات التي تقدمها وسيلتي التعليمية اضغط هنا 

استراتيجية أشاهد وأسجل
استراتيجية أشاهد وأسجل

استراتيجية أشاهد وأسجل

إنها طريقة تم تطويرها مؤخرًا تهدف إلى تحسين العملية التعليمية وجعلها أكثر تشويقًا للطلاب ، فضلاً عن المساعدة في ترسيخ وهيكلة المعرفة في أذهان الطلاب  

يتمثل مفهوم الاستراتيجية في إعطاء الطلاب معلومات معرفية للدراسة في شكل مقاطع فيديو أو بطاقات رسومية ، بالإضافة إلى الظروف التي يحللها الطالب ويلخصها.

تشجع التكنولوجيا الطلاب على الاستفادة من خيالهم وإبداعهم ؛ كما أنه يساعد الشباب في تحديات القراءة والكتابة ، بالإضافة إلى الاندماج والمشاركة في الأنشطة التعليمية ، مما يؤدي إلى تعزيز الإنجاز الأكاديمي والثقة بالنفس.

استراتيجية أشاهد وأسجل
استراتيجية أشاهد وأسجل

مزايا استراتيجية أشاهد و أسجل 

  • تعمل علي تزويد الطلاب بمجموعة متنوعة من السمات والقدرات والخبرات الاجتماعية والمهنية والعاطفية التي يصعب تعلمها في الفصول الدراسية التقليدية ، مثل المسؤولية الفردية والجماعية والتحكم في النفس والإبداع 
  • يهدف البرنامج إلى تزويد الطلاب بمجموعة متنوعة من السمات والقدرات والخبرات الاجتماعية والمهنية والعاطفية التي يصعب تعلمها في الفصول الدراسية التقليدية
  • تركز على تحسين قدرة التلاميذ على التواصل بوضوح مع تعزيز احترام الذات والثقة في مواهبهم.
  • تحسن الذاكرة ويساعد الصغار على دمج الحقائق في أفكارهم لفترة أطول من الزمن.
  • تسعى إلى تثقيف الأطفال أكثر من مجرد الحقائق المعرفية من خلال تعليمهم قدرات التفكير العليا وكذلك كيفية التعاون مع الآخرين الذين يختلفون عنهم.
  • تهدف إلى تطوير العلاقات الاجتماعية بين الطلاب وبين الطلاب والمعلم.
استراتيجية أشاهد وأسجل
استراتيجية أشاهد وأسجل

كيفية تطبيق استراتيجية أشاهد وأسجل

  • يبدأ المدرس بوضع أسس المعرفة التي سيتم استخدامها في هذه الاستراتيجية.
  • ثم يقرر كيفية إيصال القضية إلى التلاميذ ، وذلك من خلال عرض مقطع فيديو أو كتابته على بطاقات ورقية مع رسوم توضيحية متنوعة.
  • ثم يوجه المعلم طلابه لتدوين ملاحظات مفصلة وإيلاء اهتمام كبير لمحتوى المعلومات قبل كتابة ملخص لتفسيرهم.
  • يجب أن يؤكدوا على بعض خصائص الدرس والأفكار الأولية ، بالإضافة إلى أي تناقضات.
  • يمكن للمدرس أيضًا عرض علي الطلاب مناقشات ويطلب منهم تدوين وشرح نوع الظروف اللفظية التي تواجههم ، مثل خطاب أو ندوة أو مقابلة.
  • تعد تقنية المشاهدة والكتابة واحدة من أكثر استراتيجيات التدريس تنوعًا ، حيث يمكن للمدرس استخدامها بطرق متنوعة لتحقيق الأهداف المرجوة.