استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ
استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ

استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ ، تتنوع الاستراتيجيات الخاصة بالتعلم القائم على الدماغ، والتي تستند في الأساس على نتائج دراسات لعلماء الأعصاب الذين يعتقدون أن الدراسة المباشرة للدماغ هي الطريقة الوحيدة لفهم أسباب السلوك، ففكرة أن السلوك نتاج عوامل بيئية خارجية مثيرات أو معززات قد تم تجاوزها، فالدماغ يتغير وفقاً للخبرات التي يتعرض لها الفرد فكلما سنحت الفرص لممارسة الوظائف العقلية كلما تغير تركيبه وعملنا على تطويره عن طريق ترابط مواضيع من السهل تكرارها، ويوجد عدة استراتيجيات منها التعليمية التي تربط التعلم بالدماغ مثل الإستراتيجية الأولى هي الغمر والتي تعتمد على تخليق بيئات لتعلم الطلاب، الإستراتيجية الثانية هي الاسترخاء وفيها يتم محاولة إزالة الخوف داخل الطلاب المتعلمين، أما الإستراتيجية الثالثة والأخيرة هي المعالجة النشطة وفيها يقوم المتعلم بتذوق طعم الحرية عن طريق إعطاءه الحرية الكاملة لتمكين المعلومات ومعالجتها.

اقرأ ايضاً: استراتيجيات تدريس قائمة على النظرية البنائية

استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ
التعلم القائم على الدماغ

 

استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ

 تنقسم استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ، إلى عدة استراتيجيات هي:

  • إستراتيجية المعالجة النشطة Active Processing، يتم فيها السماح للمتعلم بتذوق وتمتين المعلومات بالمعالجة النشطة لها   عن طريق إعطاءه كامل الحرية التي يفتقدها في طرق التعليم التقليدية.
  • إستراتيجية  الاسترخاء Relaxes Alertnes، تبنى على أساس محاولة إزالة الخوف لدى الطلاب المتعلمين أثناء مواجهة التحديات القوية والتي تشكل أزمات لديهم في المواقف العادية.
  • إستراتيجية الغمرOrchestrated Immersion، تقوم على أساس خلق بيئات للتعلم ليخرج منها طلاب مغمورين بالخبرة الناتجة عن مجابهة الصعاب ومواجهتها بكل قوة وبشخصية قوية.
استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ
التعلم القائم على الدماغ

التعلم القائم على الدماغ

  • الدراسة المباشرة للدماغ هي الوسيلة الوحيدة لفهم أسباب السلوك، وذلك لأنه تم تجاوز النظريات المعرفية البدائية القائمة على الانتباه والإدراك والمعالجة.
  • الجهاز العصبي يعتبر القاعدة لعملية التعلم الإنساني فالدماغ ليس حاسب آلي بل جهاز ذاتي التنظيم.
  • الدماغ تستطيع صنع شبكات عصبية تعزز عن طريق إعادة تشغيلها،تبعا لتعقيد التعلم بما يؤثر على قدرة الدماغ على التكيف مع البيئة.
  •  بعد شهور من ميلاد الأطفال تتسارع لتكون شجيرات تصل إلى %50 أكثر من الراشد، وذلك في سن أربع سنوات، ويتم ملاحظة أن توقيت هذه العملية يختلف في الدماغ من منطقة إلى أخرى.

تعرف على: نماذج النظرية البنائية

تطبيق التعلم القائم على الدماغ

  • في مجال التعليم، يتم تقسيم الطلاب إلى فرق معتمدين على التعليم التعاوني، مع وضع مشكلات حقيقية للبحث عن حلها.
  • في مجال التقييم، يجب تقييم جميع الطلبة حتى يعرف الطلاب في أي مجال تم التقصير، وحتى يقوموا بمراقبة تطور عمليات تعلمهم ويكتسبوا الكثير من الشجاعة والثقة الناتجة عن تقييم وتقويم الذات.
  • في مجال المنهج، يجب أن يكون المنهج المصمم يراعي اهتمامات الطالب وأن يكون ضمن سياق عام يسمح للجميع بدراسته فلا تتواجد بعض الأسئلة الموجهة إلى بعض الطلاب دون الآخرين، بالإضافة إلى مراقبة الطلاب جيداً لتطبيق مبدأ التكافؤ.
استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ
استراتيجيات التعلم القائم على الدماغ

قد يهمك أيضاً : استراتيجيات التعلم النشط الجديدة

مبادئ التعلم القائم على الدماغ

  • استخدام طرق لتنظيم الذاكرة المكانية، مجموعات من الأنظمة الخاصة بالتعلم التي تعمل على تنمية مهارات الطلاب.
  • إتباع أسلوب التعلم الفطري في بعض الوقت دون تدخل المراقب أو المعلم.
  • يتضمن التعلم القائم على الدماغ عمليات واعية وعمليات غير واعية.
  • تتضمن مبادئ التعلم القائم على الدماغ الانتباه المركز والذي يتم عن طريق المعلم وتطبيقه الصحيح للتعلم القائم على الدماغ، بالإضافة إلى الإدراك الطرفي.
  • يجب أن يشغل التعلم القائم على الدماغ الأجهزة الفسيولوجية كلها حيث يجب أن يكون الطالب على قدر عالي من الوعي والتركيز فالتعلم القائم على الدماغ لا يمنع الدماغ من القيام بعملياته الطبيعية لأي سبب من الأسباب بل يعمل على تطوره
يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:
0

الأعلى

X