استراتيجيات التعلم الحديثة
استراتيجيات التعلم الحديثة

استراتيجيات التعلم الحديثة ، والتي تقوم على علم النفس التربوي ،ولا تعني على الاطلاق أنه المضاد لها استراتيجيات التعليم القديمة، ولكن يلعبان معا في داخل بيئة التعلم دورا متكامل خدمي لكليهما معا ،فالاستراتيجيات القديمة مازالت قائمة ومدخل لها شكل من أشكال التطوير الجزئي أو الكلي ،ولكن لا استغناء عنها وتأتي الاشارة الأهم للاستراتيجيات التعليمية الحديثة ،كونها مجموعة من الاستراتيجيات التي تقوم على اخراج متعلم مواكب شكل التطور العلمي والثقافي الحضاري والحالي، إخراج تعليم قادر على النزول إلى سوق العمل لينتج لا ليكون عبئا عليه.

أهم استراتيجيات التعلم الحديثة

استراتيجية العصف الذهني

يقصد بها الزوبعة الذهنية في عقل المتعلم لإثارة التفكير في كل الاتجاهات الفكرية ،بهدف استخراج أو خلق مجموعة من الحلول الابتكارية والإبداعية لمشكلة تعليمية مطروحة على المتعلم، وعليه يكون المتعلم له دور محوري في عملية التعلم ونشيط ومتفاعل ومسؤول عن تعليمه أيضا ،وتسمح بخلق بيئة من الخبرات المتبادلة ،ونقل المعلومات فيما بين المتعلمين .

أهم استراتيجيات التعلم الحديثة
أهم استراتيجيات التعلم الحديثة

استراتيجية التعليم  بالنمذجة

تقوم الاستراتيجية على اكساب المتعلم مجموعة من السلوكيات والأنماط الفكرية والسلوكية الجديدة، تخدم البيئة الاجتماعية له والتعامل مع المحيط به ،واستغلال حبه للتجريب والتقليد في شكل من النماذج والوسائل التوضيحية، أو حتى التطبيقات العلمية التي يستخدمها المعلم في هذا النوع من الاستراتيجيات.

استراتيجية التعليم  بالنمذجة
استراتيجية التعليم  بالنمذجة

استراتيجية العمل الجماعي

هي استراتيجية تعتمد على تقسيم الطلاب على مجموعات مصغرة بأهداف تعليمية مشتركة، لذلك هي قائمة على العمل الجماعي أو التعلم الجماعي لاشتراك المتعلمين في إنجاز المتعلمين، لذلك هي تساهم في التعلم النشط للمتعلم وتنمي روح المسؤولية والتعاون ،وروح الفريق وتعزز العلاقات الإيجابية والاحترام المتبادل ،وتدرب على حل المشكلات واتخاذ القرار.

استراتيجية الكرسي الساخن

تتم الاستراتيجية من خلال وضع كرسي في مركز الغرفة الصفية، وتتم الاستراتيجية في التنفيذ من خلال المجموعات التعليمية الصغيرة العدد ،على أن تكون الأسئلة المطروحة في التنفيذ أسئلة مفتوحة الاجابات ومتعددة، وتعتمد كذلك على مناقشة الموضوعات العامة وطرحها للمناقشة لقبولها التعددية في الرأي.

استراتيجية الرؤوس المرقمة

تأتي اهمية الاستراتيجية من كونها تساهم في انخراط المتعلم المتعثر في التحصيل الدراسي، وتدفع للمساهمة والمشاركة وتعود المتعلمين على العمل في روح الفريق وتنمي روح المنافسة الشريفة، وتتم من خلال التقسيم لمجموعات مصغرة مع اختيار المعلم للفرد عشوائي ينوب عن المجموعات  في الاجابة .

استراتيجية الرؤوس المرقمة
استراتيجية الرؤوس المرقمة

اقرأ أيضا

استراتيجية حلقات القراءة للطلاب

استراتيجية أعواد المثلجات

تتناسب الاستراتيجية مع المتعلمين صغار السن، وتساهم في نشاطهم الذهني باستمرار والبقاء على تركيزهم في العملية التعلمية ،وتتم من خلال كتابة اسم المتعلم على عود المثلجات ووضعها في علبة مرئية لكل  المتعلمين ،ويتم سحب عشوائي من العلبة، ليقوم المعلم بفرض مهمة على المتعلم التي يخرج اسمه على عود المثلجات.

اقرأ أيضا

استراتيجية محو الأمية و تعليم الكبار

استراتيجية التدريس التبادلي

هي عبارة عن نشاط تعليمي يناسب حصص القرائية والنصوص ،لأنها تعتمد على الحوار التبادلي بين الطلاب والمتعلمين أو حتى بين المتعلمين وبعضهم البعض، وتهتم بالتفكير والعمليات العقلية والملاحظة والتخطيط والتقويم، وربط المعلمات الجديدة بما ما اكتسبه سابقا.

اقرأ أيضا

استراتيجية تعليم الكبار

استراتيجية الحقيبة التعليمية

هي عبارة عن وحدة تعليمية متكاملة ومترابطة التنظيم، يتم توجيه نشاط المتعلم فيها على الإعتماد على  التعلم الذاتي وإتاحة فرصة للتعلم الفردي من خلال مواد تعليمية ومعرفية متنوعة ،معززة باختبارات قبلها وبعدها ولها نشاطات مساعدة ،وتتميز بمراعاة الفروق الفريدة بين المتعلمين والاهتمام بالتغذية الراجعة والتعزيز للمعلومات وترسيخها  ،كما توفر الكثير من المواد التعليمية في بناء المتعلم ، وتستهدف وصول المتعلم إلى مستوى الاتقان للتعلم ،وتعزز الثقة بالنفس عن المتعلمين.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X