استراتيجيات التعلم التعاوني اسهاماتها ومعوقات تطبيقها على مناهج الرياضيات
استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات، استراتيجيات التدريس أنها مجموعة من الإجراءات والتدابير المجهزة من جانب المعلم لينفذها في عملية التدريس بطريقة متقنة، ويحقق الأهداف المرجوة ضمن أبسط الإمكانيات والظروف، وتعرف أيضا استراتيجيات التدريس بأنها كل ما يشمل عملية التدريس وطريقتها من تحركات المعلم داخل الصف، وسلوكياته الصادرة عنه بشكل منتظم ومتدرج، وتشمل أيضا مهاراته التعليمية مثل نشاطه، ومدى تفاعله مع المادة الدراسية، والطلبة ويكون تفاعل صف لاستثمار المساحة الصفية بالتحرك والشرح عن طريق استخدام الوسائل التعليمية المساعدة، أما التعلم التعاوني فهو من بدائل التعامل الصفي الجماعي ويمكن تطبيقه من خلال استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات.

 استراتيجيات التعلم

  • تعرف استراتيجيات التدريس، بأنها الاستراتيجيات التي يكون الهدف الحقيقي منها هو رفع جودة عملية التعليم إلى أعلى مستوى.
  •  تغض استراتيجيات التدريس الطرف عن طبيعة الظروف، واختلاف المناهج التعليمية التي يقوم بتنفيذها المعلمين.
  •  إضافة إلى ضرورة تجنب النتائج غير المرغوب بها كضعف التحصيل العلمي للطلبة.
  • أو انحصار نتيجة استراتيجية التدريس الإيجابية بالطلبة المتفوقين.
  • تعمل استراتيجيات التدريس على تعزيز فهم الطالب الجيد، دون أن يتمكن الطلبة الأقل قدرة على الفهم من الاستفادة منها.

 التعلم التعاوني

  • التعلم التعاوني يعرف بأنه أحد بدائل التعامل الصفي الجماعي.
  • يمكن تطبيقه لكل الفئات العمرية والمستويات المعرفية المتباينة بالمعارف والمهارات والقدرات.
  • إضافة إلى أن التعلم التعاوني هو البديل الأنسب لتوفير الوقت والجهد والإنفاق.
  •  يعيب التعلم التعاوني أنه يكون على  حساب الفروق الفردية في القدرات و الميول و الذكاء والدافعية.
  • وإمكانات وقدرات مثل القدرة على التعبير و الفهم واختلاف الرؤى والتفسير لكل شخص وطرق التفكير و الفروق الاجتماعية والثقافية.
  • رغم ذلك هناك اتفاق بين المختصين على أن التعلم التعاوني يجعل المتعلم أكثر اهتماما وإدراكا وتفاعلا مع أفراد مجموعته كما  تصبح الاتجاهات نحو التعلم أكثر إيجابية.

استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

  • يتم تنفيذ استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات على 5 مراحل مختلفة، التعارف، والبلورة، والإنتاجية، والإنهاء.
  • مرحلة التعرف، يتم في مرحلة التعارف تفهم المشكلة أو المهمة المطروحة.
  • تحديد معطياتها والمطلوب عمله إزاءها والوقت المخصص للعمل المشترك لحلها.
  • مرحلة بلورة معايير العمل الجماعي، يتم الاتفاق على توزيع الأدوار وكيفية التعاون.
  • تحديد المسؤوليات الجماعية وكيفية اتخاذ القرار المشترك.
  • كيفية الاستجابة لآراء أفراد المجموعة والمهارات اللازمة لحل المشكلة المطروحة.
  • مرحلة  الإنتاجية، يتم الانخراط في العمل من قبل أفراد المجموعة والتعاون في إنجاز المطلوب بحسب الأسس والمعايير المتفق عليها .
  • مرحلة الإنهاء وهي المرحلة الأخيرة، يتم فيها كتابة التقرير إن كانت المهمة تتطلب ذلك.
  • أو التوقف عن العمل وعرض ما توصلت إليه المجموعة في جلسة الحوار العام.

استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

أسباب تعيق استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

  • الرهبة وعدم توافر العزيمة، بالنسبة للعديد من المعلمين وبعض الطلاب، مما يصعب من  استخدام الاستراتيجيات التعليمية التعاونية .
  • عدم وضوح العناصر التي تجعل عمل المجموعات عملا ناجحا.
  • معظم المعلمين لا يعرفون الفرق بين مجموعات التعلم التعاوني ومجموعات العمل التقليدي.
  • عدم إدراك المعلمين أن العمل المعزول هو نظام غير طبيعي في العالم، وأن الشخص الواحد لا يستطيع أن يبني سكنا له بمفرده.
  •  عدم تحمل المسئولية في فكرة التطوير لدى مجموعة المتعلمين.
  • بالتالي تصل إلى عدم تحمل المعلمين مسئولية تعليم الطلاب لأقرانهم داخل الفصل وخارجه.
  • هيمنة فكرة أن عمل اللجان والمجموعات غير ناجح فتقل فرص اللجوء إلى الاستراتيجيات وهو عكس ما يرغب المعلم في توصيله إلى الطلاب أثناء سير العملية التعليمية.

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X