مميزات التعلم التعاوني في التدريس وكيفية تهيئة الفصل لتطبيقه

استراتيجيات التعلم التعاوني في التدريس ، التعلم التعاوني هو أحد طرق التعليم الحديثة التي تطبق نظريات التعلم النشط، تبعد عن الطرق التقليدية التي تعتمد على السبورة والطبشورة والمعلم فقط،  ويعتمد التعلم التعاوني على مشاركة الطلاب في النقاش حول مهمة واحدة يعطيها لهم المعلم، والهدف منها أن يستفيد كل طالب من الآخر في الحصول على حلول وطريقة التفكير وتبادل المعلومات.  

تعرف على
فاعلية استراتيجية التعلم  المتمركز حول المشكلة

استراتيجيات التعلم التعاوني في التدريس

استراتيجيات التعلم التعاوني في التدريس

 

المقصود بالتعلم التعاوني هز تعاون الطلاب معا من أجل إنجاز مهمات مشتركة، حيث يقوم المعلم تقسيمهم إلى مجموعات صغيرة متنوعة القدرات، ويقوم الطلاب بالتعاون فيما بينهم لزيادة التعلم، ويكون نجاح المجموعة هو مسؤولية كل طالب فيها، اعتبر استراتيجية التعلم التعاوني أحد أهم استراتيجيات التعلم النشط . 

   

كيفية تطبيق  استراتيجيات التعلم التعاوني في التدريس

-يقوم المعلم بتقسيم الطلاب إلى مجموعات صغيرة ويكون طلابها مختلفي القدرات، وتتكون كل مجموعة من ثلاثة إلى ثمانية طلاب . 

– يعطي المعلم لكل مجموعة  مهام صغيرة يبدأون العمل عليها من خلال البحث والمناقشة وتبادل الأفكار والمعلومات، من أجل تحقيق فوائد مشتركة ويستفيد جميع الطلاب من بعضهم 

اقرأ أيضا
استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

مميزات التعلم التعاوني : 

استراتيجيات التعلم التعاوني

تعليم الطلاب على احترام آراء الآخرين، وتقبل الرأي الآخر، والمناقشة من أجل تحقيق الأهداف 

 إعطاء الطلاب الفرصة للبحث والتفكير وتبادل المعلومات وأن يكون الطالب مشارك في عملية التعلم وليس مجرد متلقي.  

تنمية روح العمل الجماعي والتعاون بين الطلاب . 

تدريب الكلاب على طرق حل المشكلات والمشاركة في حلها ، واتخاذ القرارات.  

زيادة الثقة بالنفس لدى الطلاب، ومنحهم حرية التعبير عن الرأي ، وتنمية مهارات الاستماع والتحدث . 

تقديم الأنشطة التعليمية المناسبة للطلاب من خلال الأنشطة التعليمية.  

مشاركة الطلاب الذين يعانون من صعوبات التعلم، وبطيئي التعلم في المجموعات وزيادة انتباههم . 

تقوية العلاقات والروابط الشخصية بين الطلاب، وكسر الروتين في حجرة الفصل 

قد يهمك
استراتيجيات التعلم البنائي

كيفية تنظيم الفصل عند تطبيق استراتيجية التعلم التعاوني 

استراتيجيات التعلم التعاوني
  • يقوم المعلم باختيار الطلاب في كل مجموعة بنفسه ولا يترك ذلك للطلاب بأنفسهم، ويجب أن تكون المجموعات في متجانسة القدرات حيث يكون الطلاب ذوي قدرات مختلفة. 
  • يجلس الطلاب معا في طاولة مستديرة او في طاولات صغيرة قريبة من بعضها 
  • يجب أن يكون عدد المجموعة ما بين ثلاثة إلى ثمانية طلاب، حتى تكون عملية الاستقصاء فعالة، وتتحقق عملية التفاعل الإيجابي . 
  • يتم تحديد دور معين لمل طالب يكون مسؤول عنه، في المجموعة، ومن هذه الأدوار : 

١- قائد المجموعة وهو المسؤول عن إدارة المجموعة والتأكد من المهمة التعليمية ، وطرح الأسئلة التوضيحية على المعلم، وتوزيع المهام على باقي أفراد المجموعة.  

٢- حامل الأدوات أو المسؤول عن المواد، وهو المسؤول عن إحضار مواد وتجهيزات النشاط، إلى المجموعة، وهو الوحيد الذي يكون له حق الحركة في الفصل . 

٣- الكاتب أو المسجل وهو المسؤول عن جمع المعلومات المطلوبة وتسجيلها بطريقة تتناسب مع الجميع، على شكل جداول أو رسوم بيانية أو شرائط تسجيل.  

٤- مقرر المجموعة وهو المسؤول عن تسجيل النتائج التي توصل إليها فريق مجموعته،  بطريقة شفوية أو كتابية، وإعطائها للفصل بالكامل او للمعلم 

٥- مسؤول الصيانة وتكون مسئوليته هي إعادة الأجهزة إلى أماكنها وتنظيف المكان بعد انتهاء التجربة. 

٦- المشجع أو المعزز ومهمته هي التأكد من مشاركة جميع الكلاب في العمل وتشجيعهم، وحثهم على إنجاز المهمة الموكلة إليهم قبل المجموعات الأخرى .

منبه الوقت ويقوم بضبط وقت تنفيذ النشاط .

 

يمكن أيضا للمعلم اضافة أدوار أخرى أو تعديل الأدوار حسب المهمات والأنشطة التي يقوم بها  

ويمكن أيضا دمج دور المقرر مع المسجل، ومسؤول الصيانة ومسؤول المواد في المجموعات الصغيرة 

 

 

 

 

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X