أهداف وفوائد استراتيجية الدقيقة الواحدة
إستراتيجية الدقيقة الواحدة
استراتيجية الدقيقة الواحدة

هى استراتيجية يمكن تطبيقها فى بداية الدرس او اثناء الدرس او فى نهاية الدرس ، لذلك تعد هذه الاستراتيجية اجرائية اكثر من كونها تقريرية ، وهى استراتيجية قديمة استخدمت حديثا لتطور المحاضرة القديمة التقليدية لتوفير جسر مفاهيمى يسد الفجوة بين التعلم امس والتعلم اليوم ، وهى احدى الطرق التى تقدم تغذية راجعة للمعلم عن مدى تقدم الطالب وتطوره داخل الفصل .

خطوات إستراتيجية الدقيقة الواحدة:

يقوم المعلم بتقسيم طلاب الفصل الى مجموعات سواء كانت مجموعات ثنائية او مجموعات صغيرة على حسب عدد طلاب الفصل ، وبعد ذلك يقوم المعلم بطرح سؤال على الطلاب ، وعلى الطلاب الاجابة على السؤال فى دقيقة واحدة (60 ثانية) ، وبعد اجابة الطلاب على السؤال ، يقوم المعلم بالاطلاع على الاجابات و تقارن فيما بينها ، وعلى المعلم استخدام عبارات التعزيز على المجموعات التى اجابت بالاجابة الصحيحة ، سواء التعزيز اللفظى باستخدام عبارات تشيجع ، او بالتعزيز الكتابى ، ويمكن للمعلم استخدام الساعة الرملية لتحديد الوقت بشكل ادق

اهداف إستراتيجية الدقيقة الواحدة:

إستراتيجية الدقيقة الواحدة
استراتيجية الدقيقة الواحدة

تعمل على مساعدة الطلاب فى توضيح افكارهم ، تنمى مهارات اجتماعية لدى الطلاب ، مثل التعاون وتقبل الراى الاخر ، ومهارات اخرى مثل ضبط الوقت ، وسرعة الانجاز فى الاجابة ، تجعل الطالب يدرك قيمة الوقت واهميته حيث يمنحه المعلم دقيقة واحدة (60ثانية) فقط دون اى زيادة ، مما يحول تقدير الوقت وانجاز المهمه الموكلة له فى خلال ذلك الوقت المحدد ، وتعمل ايضا هذه الاستراتيجة على توضيح افكار الطلاب اتجاه موضوع معين ، وتعمل على تنمية مهارات التفسير والتحليل والمقارنة ، وتقدم فكرة للمعلم عن مدى استيعاب الطالب للدرس اثناء الشرح  ، وتعمل على جذب استيعاب الطلاب الى شرح المعلم فى الفصل ، لان احيانا يعانى المعلم من جذب انتباه الطلاب له اثناء شرح الدرس ، فيرى البعض يتحدث الى الاخر والبعض يشعر بالنعاس والبعض يشعر بالتعب و الارهاق  ،و هذه السلوكيات شائعة ومنتشرة جدا فى المدارس خاصة المراحل الابتدائية ، لكن المعلم المتميز هو من يستطيع ابتكار طرق يجذب بها انتباه طلابه له اثناء الشرح ، و هذه الاستراتيجية تعمل على جذب انتباه الطلاب اثناء شرح المعلم للدرس لهم  ، و ايضا .  

فوائدها :

تتمثل فى تنمية مهارات الطلاب فى جميع اتجاهات الحياة ، وتعويدهم على مهارات اجتماعية جيدة مثل التعاون مع بعضهم البعض ، لان التعاون نوع من انواع المساعدة ، لان من خلاله يقوم الطرفين من المجموعات الثنائية او المجموعات الصغيرة بالعطاء ، بعكس التنافس الذى تكون فيه المصحلة شخصية ، و من المهارات المتعلمة من الاستراتيجية ايضا تقبل الراى الاخر وهى صفة من صفات اداب الحوار ويجب ان يتبعها الطلاب مع بعضهم داخل الفصل ، و فى باقى تعاملات حياتهم ، و احترام الوقت من اهم فوائد هذه الاستراتيجية لان يمنح لهم المعلم دقيقة واحدة (60 ثانية) للاجابة على السؤال المطروح لهم ، فعلى الطلاب احترام الوقت المحدد لهم للاجابة على السؤال ، ومن هنا يتعلمون احترام الوقت فى باقى تعاملات حياتهم .

 

و فى النهاية ماتم كتابته من افكار و نقاط فى استراتيجية الدقيقة الواحدة  يوضح مدى اهمية هذه الاستراتيجية على كل من المعلم والطلاب ، وما يمثله من نقطة تحول هام ، كما لدينا الكثير والعديد من طرق الفهم المختلفة يمكنكم الاطلاع عليها من خلال الرابط الرئيسى للموقع .

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X