إستراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم
استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

إستراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم ، والذي يعرفه الخبراء في مجال التربية والتعليم، أنه مشاكل تمنع القدرة على استيعاب المعلومات بشكل بسيط ،وينتج ذلك من مجموعة من الاضطرابات الداخلية  ،والتي تنتج من وجود مشكلة أو خلل في وظائف الجهاز العصبي ما يتسبب في إيجاد صعوبة في القدرة على تلقي المهارات الأساسية، مثل القراءة والكتابة والاستماع والتحدث ،وهذا تحت اسم استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم.

أسباب صعوبة تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

تتنوع أسباب صعوبات التعلم عند الأطفال تحديدا بداية من الجانب الجيني ،أو العامل الوراثي الذي  لا يحتاج لدلالات، بل يكون واضحا على الطالب عدم القدرة على التعلم ،وهو ما يطلق عليه علميا بالديسلكسيا وهي الصعوبة البالغة في القراءة في حال كانت المشكلة ذاتها لدى الوالدين ،أو واحد منهم واحتمالية إصابة الأطفال بالعامل الوراثي يكون كبير

ربما يكون السبب معاناة المتعلم من الخلل الوظيفي في الدماغ ،أو التعرض المتعلم لمشكلة سوء التغذية ،وهي التي تؤثر بشكل واضح على الجهاز العصبي المركزي ،ما يزيد الاحتمال بالإصابة في التعلم أو ربما يكون السبب ولادة الطفل بإعاقة في أحد الحواس، والتي تعيق عملية التعليم لديه وتتسبب في صعوبات التعلم لديه.

أسباب صعوبة تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم
أسباب صعوبة تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

اقرأ أيضا

استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

إستراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

استراتيجية تحليل المهارة

هي واحدة من استراتيجيات التعلم للأطفال لذوي الصعوبات في  التعلم ،حيث نتم فيها استعراض المهارة المطلوبة والتعلم لها على اللوح، ومن ثم يقوم المعلم بعمل تجزئة لتلك المهارات في مهارات فرعية، وتكون متسلسلة في الترتيب في الكتابة على اللوح حتى يصل بهذا التسلسل إلى المهارة الأساسية، ومن ثم يختار المتعلم الدور الخاص به في التطبيق للمهارات في نظام التدرج ،بداية من المهارات الفرعية وصولا للمهارات الرئيسية.

استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم الهامة
استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم الهامة

اقرأ أيضا

وسائل تعليميه مبتكره لصعوبات التعلم

استراتيجية الربط الحسية

واحدة من اهم الاستراتيجية التي تساهم في تعليم أطفال لديهم صعوبات في التعلم ،حيث يقوم المعلم باستعراض المهارة المطلوبة في التعلم أو المستهدفة للطلاب ،ومن ثم يقوم المعلم تاليا بعمل ربط للمهارة المستهدفة بأشياء يحسها الطالب ،أو المتعلم ويلمسها في شكل صور أو مجسمات أو دفاتر أو مكعبات أو أشياء أخرى ملموسة ،ومن ثم يقوم الطلاب بتطبيق المهارة مستغلا تلك الأشياء المحسوسة والتكرار، حتى يتيقن المعلم من استيعاب المتعلم للمهارة المطلوبة، ومن ثم يقوم بتطبيق المهارة أمامه بلا أي استخدام للأدوات ،أو الأشياء المحسوسة والملموسة.

استراتيجية الربط الحسية
استراتيجية الربط الحسية

اقرأ أيضا

استراتيجيات تعليم الأطفال ذوي صعوبات التعلم

استراتيجية النمذجة

هي استراتيجية سهلة التطبيق في علاج صعوبات التعلم لدى الفرد عبر استعراض المهارات المطلوبة أن يتقنها المتعلم على اللوح، ويقوم بتطبيقها على المتعلمين وشرحها لهم بشكل تفصيلي ،ومن ثم يطلب المعلم من طلابه أن يقوموا بتطبيق للمهارة في خطوات يقوم هو بشرحها لزملائه في حضور ،واشراف المعلم في شكل عمل تغذية راجعة له وللزملاء.

استراتيجية الترديد اللفظي

تعتمد الاستراتيجية على الترديد المتكرر للمهارات أو الشروحات المطلوب من الطالب قراءتها ،وهي سهلة التطبيق في تعليم القراءة للطلاب، ويقوم المعلم بشرحها وقراءتها ومن ثم يقوم المتعلمين بالترديد ،حتى يتأكد المعلم من اتقانها  لهم.

استراتيجية تبادل الأدوار

هي أحد الاستراتيجيات التي تفعل دور المتعلم في المشاركة في عملية التعلم ،حيث يقوم الطالب بتمثيل دور تبادلي مع المعلم بعد الانتهاء من شرح الدرس ويقوم المعلم بدوره في تمثيل دور المتعلم، ويعطي المتعلم تدريبات من المعلم يوجها لزملائه بعد انتهاء المعلم ،وسؤاله عن النقاط التي لم يفهمها المتعلمين، ومن ثم يتم اجراء تبادل أخر للأدوار

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X