إستراتيجية الكتف بالكتف

إستراتيجية الكتف بالكتف ،، بالحديث عن استراتيجيات التعلم الحديثة لا يعني أستخدامها في مقابل استراتيجيات تعليمية قديمة أو تقليدية أو كلاسيكية، على اعتبار العديد من استراتيجيات التدريس الحديثة ما هي إلا تطوير لاستراتيجيات مستخدمة وسابقة، وعلى اعتبار -أيضا- أن استراتيجيات تدريس قديمة أو تقليدية ليس معناهُ أنها استراتيجية لم تعد صالحة للاستعمال، وإنما إشارة ومحاولة لِنَضَعَ بين أيدي المدرسين اختياراتٍ أكثر، تجعلهم يأخذون منها ويُجربون ما يَرَوْنهُ مناسبا لطلابهم ولخصوصيات فصولهم الدراسية.

 

يمكنك أيضا زيارة:استراتيجيات التعلم التعاوني في الرياضيات

إستراتيجية الكتف بالكتف

إستراتيجية الكتف بالكتف
إستراتيجية الكتف بالكتف

والجدير بالذكر أيضا أنه مهما اختلفت الاستراتيجيات وتنوعت، توجد نقاط مشتركة بينها، ينبغي مُراعاتها وأخذها بعين الاعتبار وأهمها:
– التخطيط المحكم للحصة الدراسية.
–تحفيز الطلبة وتشجيعهم.
– الاهتمام بالفرق في التعلم، وفتح باب المشاركة أمام جميع الطلاب.

أهمية التعلم النشط
1-    يزيد من اندماج التلاميذ فى العمل
2-    يجعل التعلم متعة و بهجة
3-    ينمى العلاقات الاجتماعية بين التلاميذ و بعضهم البعض و بين المعلم
4-    ينمى الثقة بالنفس و القدرة على التعبير عن الرأى
5-    ينمى الدافعية فى إتقان التعلم
6-    يعود التلاميذ على إتباع قواعد العمل و ينمى لديهم الاتجاهات والقيم الايجابية
7-    يعزز روح المسئولية و المبادرة لدى التلاميذ

 

يمكنك أيضا زيارة :استراتيجيات التعلم النشط الجديدة

إستراتيجية الكتف بالكتف

إستراتيجية الكتف بالكتف
إستراتيجية الكتف بالكتف

-يقدم المعلم السؤال أو المشكلة – يقسم المعلم الطلاب إلى مجاميع ثنائية بحيث كل طالبين بجانب بعضهم البعض الكتف بالكتف – يجيب الطالبان أو يطرحان الأفكار بالتناوب حسب استراتجية طاولة الرالى السابقة – يقترن كل قرينين بقرينين أخرين – يشارك الطالب الأول من المجموعة الأولى فى إجابته وأفكاره السابقة بينما الطالب الأول فى المجموعة الثانية يكتب ما يسمعه فى قائمته وإذا كانت هناك إجابة متوافقة فإنه يعلم عليها – يشارك الطالب الثانى من المجموعة الأولى فى إجابته وأفكاره السابقة بينما الطالب الثانى فى المجموعة الثانية يكتب ما يسمعه فى قائمته وإذا كانت هناك إجابة متوافقة فإنه يعلم عليه

مهما تنوعت استراتيجيات التدريس الحديثة واختلفت، فإن نوعية وطبيعة الحصة التعليمية والهدف منها ومحتواها ومستوى المتعلمين وخصوصية كل بيئة فصلية دراسية تبقى المُحَدِّد لأي استراتيجية نستخدم. و هو أمر –بطبيعة الحال- مَنُوطٌ بالمُدرس ما دام هو الأكثر دِرايةً بمتطلبات فصله الدراسي.

وايضا زيارة:كتاب الوسائل التعليمية

يمكنك التواصل لطلب منتجاتنا التعليمية : :
Share:

اترك تعليقا

Your email address will not be published.

0

الأعلى

X